أزيد من 10ملايين أرجنتيني فقراء

ADSENSE

الوطن24: وكالات

أفاد ت دراسة صادرة عن الجامعة الكاتوليكية بالأرجنتين بأن أزيد من 10 ملايين أرجنتيني، أي حوالي ربع السكان البلاد، يعانون من الفقر ومحرومون من الشغل المنظم والتعليم الجيد والسكن اللائق.

  وحسب  الدراسة، التي نشرت نتائجها الصحف المحلية اليوم الخميس، فإن نسبة الفقر استقرت خلال سنة 2012 في 5ر24 بالمائة، وهي نسبة أكبر بكثير مما أوردته الإحصائيات الرسمية التي تشير إلى أن 4ر5 بالمائة فقط من السكان، البالغ عدد هم 41 مليون نسمة، يعانون من الفقر.


  ولاحظت الدراسة أنه إذا ما أخذت بعين الاعتبار نسبة المواطنين الذين يعيشون في وضعية الهشاشة، والمقدرة بحوالي 9ر4 بالمائة، يتأكد أن 30 بالمائة من الأرجنتينيين لم يستطيعوا الخروج من دائرة الفقر بالرغم من عقد من النمو الاقتصادي القوي، مشيرة إلى أن المساعدات المقدمة للأشخاص المعوزين خلال السنة الماضية بلغت 3ر15 بالمائة من الناتج الداخلي الخام مقابل 3ر10 بالمائة خلال سنة 2007.

  وحددت الجامعة، استنادا إلى إحصائيات مؤسسة الأبحاث الاقتصادية اللاتينو-أمريكية، عتبة الفقر في 3900 بيسو شهريا (حوالي 442 أورو)، فيما حدد المعهد الوطني للإحصاء التابع للدولة هذه العتبة في 1750 بيسو شهريا (198 حوالي أورو).


 وأشارت الدراسة أيضا إلى أن 37 بالمائة من الشبان الأرجنتينيين لا ينهون دراستهم الثانوية و12 في المائة منهم لا يستطيعون الولوج للتعليم  وللشغل، وأن أزيد من 23 بالمائة من الأسر المعوزة تعتمد بشكل دائم في تلبية حاجياتها الأساسية على المساعدة الاجتماعية المقدمة من طرف الدولة، وأن البطالة تمس 3ر16 بالمائة من العمال من فئات اجتماعية فقيرة.


  وكانت الحكومة الأرجنتينية قد وضعت خلال سنة 2009 برنامجا للتعويضات العائلية بالنسبة للأسر المعوزة تمنح بموجبه كل أسرة يقل دخلها عن 1840 بيسو شهريا (حوالي 310 أورو) 220 بيسو (37 أورو) عن كل طفل يقل عمره عن 18 سنة شريطة إثبات متابعة هؤلاء الأطفال لدراستهم  وتلقيهم التلقيحات الإلزامية.

 

إضافة تعليق

   





Scroll to top