أستاذة بإعدادية الفقيه علي بأولاد زيد بإقليم الجديدة تغيب مند ثلاثة أشهر والنيابة خارج التغطية والضحية أبناء الشعب

ADSENSE

أولاد أفرج/ محسن الجديدي

غريب أمر الدراسة بقلبية أولاد زيد..غريب أمر الإعدادية الثانوية الفقيه علي..التابعة لجماعة سيدي علي بن يوسف..الغرابة تمكن في كون تلاميذ قسم السابعة إعدادي،لا يتابعون دارسهم مند ثلاثة أشهر في اللغة الفرنسية،والسبب هو كون أستاذة هذه المادة غابت طوال هذه المدة،بسبب الولادة،لكن عوض أن تقوم المؤسسة بطلب بمن يعوضها،طوال هذه المدة،ظلت تتفرج على هذا الأمر المرير،والضحية هم أبناء هذه القبيلة،التي كتب عليها أن تعيش الويلات في كل المجالات..

مصادر"الوطن24" أكدت أن رغم كل هذا الغياب فكل ظل يتفرج،وكأن الأمر لا يهم أحدا،والضحية هم أبناء الشعب،خصوصا وان الغياب يتعلق بأستاذة لمادة حيوية،وهي مادة اللغة الثانية،أكثر من هذا تساءلت مصادر "الوطن24" هل النيابة في علمها كل هذا؟؟ولم تقم بواجبها؟؟أم أن الأمر بقي داخل جدران هذه المؤسسة؟ وتم التستر على هذه الفضيحة؟؟

وختمت مصادر"الوطن24"ليس قطاع التعليم وحده من يعيش الويلات بهذه المنطقة،بل العديد من المجالات داخل تراب هذه الجماعة تعرف الأطنان من المشاكل،والتي سوف نعود لها في القريب العاجل.

إضافة تعليق

   





Scroll to top