أمسية شعرية احتفاء بصدور "صرخة يد": بالمتحف البلدي للتراث الامازيغي لاكادير

ADSENSE

الوطن24/اكادير

احتضن المتحف البلدي للتراث الأمازيغي لاكادير يوم الجمعة 29 شتنبر 2017 ابتداء من الساعة والنصف مساء

أمسية شعرية في إطار الاحتفالية العالمية لمائة ألف شاعر من أجل التغيير التي تصادف هذه السنة 30 من هذا الشهر

واحتفاء بصدورالمولود الفريد، تقاطعات بين بين الصورة والقصيدة: صرخة يدٍ

وهو باكورة هذا المشروع الكبير المتعلق بقراءة الصورة الضوئية بالحروف والكلمات الذي يجمع بين الفنان الفتوغرافي يونس العلوي والشاعر الحسن الكامح

وقد شارك في الأمسية كل الشعراء الذين التحموا في هذا الإصدار المترجم للفرنسية من طرف الشاعر حسن أومولود والمترجم للإنجليزية من طرف الشاعر الحبيب الواعي والشاعر الأمازيغي محمد واكرار الذي سيعمل على ترجمته إلى الأمازيغية

افتتحت الأمسية بكلمات

مديرة المتحف السيدة فاطمة إنغنان

الشاعر الحسن الكامح عن جسور الإبداع

الشاعر الحبيب الواعي عن حركة مائة ألف شاعر من أجل التغيير

حسن أومولود في كلمة عن المشروع بالفرنسية

الفنان الفوتوتوغرافي يونس العلوي في كلمة عن المشروع

الشاعر محمد واكرار

ثم وصلة موسيقية للفنانين الحسين دسجى والحبيب الواعي

ومن بعد استهلت القراءة الشعرية لأربع قصائد من "صرخة يد" بكل اللغات من طرف الشعراء

واختتمت الأمسية بتوقيع :صرخة يدٍ

في الختام الشكر موصول للسيدة فاطمة إنغنان مديرة المتحف وكل من حضر من شعراء وفتوغرافيين وفنانين تشكليين وكل من دعمنا وساندنا

إضافة تعليق

   





Scroll to top