اعتداءات على الملك الغابوي بكتامة من أجل القنب الهندي

ADSENSE

وجهت السلطات المحلية بدوار اكريحة دائرة كتامة ، تقريرا إلى النيابة العامة بمدينة الحسيمة مفاده أن عصابة يتعدى عدد أفرادها 10 أشخاص قامت بالهجوم على الملك الغابوي المتواجد بمنطقة «تايناست» بنفس المنطقة و الترامي عليه من أجل زراعة القنب الهندي، كما اعتدت على عنصرين من القوات المساعدة و المياه و الغابات ، و ذلك لصالح أحد الأشخاص المعروف ب«أحمد .ع » ،هذا الأخير كان قد ورد اسمه ضمن لوائح المبحوث عنهم في قضايا تتعلق بزراعة القنب الهندي و الاعتداء على الغير ،و طالب التقرير بضرورة إعطاء التعليمات للدرك الملكي قصد القبض عليهم و التعرف على هويتهم و استكمال المسطرة القانونية و إجراء تحقيق مع صاحب المنزل الذي يأوي هاته العصابة .

و كانت لجنة مكونة من العديد من المصالح، قامت بعملية تشجير المنطقة المعتدى عليها ،و ذلك للحفاظ على الموروث الطبيعي للمنطقة، خاصة و أنها تشتهر بغابات الأرز المتواجدة بجبل كريحة، و ضدا على القانون فإن هؤلاء يقومون بهجوم متكرر عليها قصد الاستيلاء عليها و إحداث أضرار فيها من أجل زراعة القنب الهندي .

ووفق مصادر و معلومات حصلت عليها الجريدة، فإن الشخص المذكور كان قريبا من القبض عليه بحكم ورود اسمه ضمن المبحوث عنهم ،إلا ان ذلك لم يتم بسبب سحب اسمه من الحاسوب المركزي، مما أثار العديد من التساؤلات حول الموضوع ، هذا في الوقت التي تتقاطر العديد من الشكايات على السلطات المحلية و القضائية بخصوص الاعتداءات التي تطال الملك الغابوي بالمنطقة ، و التي تتطلب تدخلا عاجلا لإيقاف هذا النزيف و تقديم الأشخاص الذين يقفون وراء ذلك للعدالة .

صحف

إضافة تعليق

   





Scroll to top