الأصالة والمعاصرة بجهتي كلميم السمارة وسوس ماسة درعة يستنكر نقل جثامين ضحايا الفيضانات بشاحنة الازبال

ADSENSE

الوطن24

في بلاغ صادر عن حزب الأصالة والمعاصرة بجهتي كلميم السمارة وسوس ماسة درعة، جاء فيه:

تابع حزب الأصالة والمعاصرة بكل أسف الخسائر الفادحة في الأرواح والممتلكات التي خلفتها أمطار الرحمة والسيول الأخيرة بجهتي كلميم السمارة وسوس ماسة درعة منذ الأربعاء الماضي 19 نوفمبر 2014، وبهذه المناسبة الأليمة والأحداث التي شهدتها والخسائر التي عرفتها، فإن حزب الأصالة والمعاصرة بجهتي كلميم السمارة وسوس ماسة درعة يعلن للرأي العام المحلي الوطني ما يلي:

● يشيد بالاهتمام المولوي السامي بإصدار تعليماته بتقديم كافة وسائل الدعم المساعدة للضحايا وتكفله بمصاريف الدفن وتأبين الضحايا،

● يتقدم بالتعازي الحارة لأسر الضحايا ويعلن تضامنه معهم ومع جميع المتضررين، 

● يستنكر نقل جثامين ضحايا فيضانات منطقة بويزكارن في شاحنة لنقل النفايات،

● يسجل أن الأمطار الأخيرة وما سببته من فيضانات أماطت اللثام على واقع التهميش، والإقصاء التي تقابل به مشاكل ومطالب الساكنة واهتراء البنية التحتية والإغاثة،

● يندد بإصرار الحكومة على التملص من جميع التزاماتها لتفادي وقوع الكوارث بتفعيل آليات نظام الإنذار المبكر وتجهيز الأقاليم بمنظومة إغاثة كاملة، 

● يطالب بتعويض المتضررين،

● يستنكر الحالة المزرية التي تعيشها بالخصوص الطريق الوطنية رقم 1 بين بويزكارن وكلميم وطانطان، ويدعو وزارة التجهيز والنقل إلى التسريع بإخراج مشروع إعادة تهيئة هذه الطريق وتقويتهابالمنشآت الفنية الضرورية،

● يلاحظ ضعف الموارد المالية والبشرية للجماعات، ويدعو إلى دعم الإمكانات المالية للجماعات الفقيرة،

● يؤكد على أهمية الجماعة المحلية كخلية أساسية للتدبير المحلي ورافعة حقيقية للتنمية، وجعل الجماعة المحلية مؤسسة للتنمية المحلية بعقلنة التدبير الجماعي وتطويره،

● يدعو إلى الإشراك الفعلي للساكنة ولفعاليات المجتمع المدني والفاعلين الاقتصاديين والباحثين والخبراء بما فيهم القطاع الخاص في مسلسل التخطيط الجماعي والتنمية الشاملة في أفق الجهوية المتقدمة. 

وفي الختــــــام، يشدد ويؤكد الحزب على:

 

● أنه حان الوقت للحديث عن بناء مشروع تنموي حقيقي وطموح بالأقاليم المهمشة، وفق مقاربة تشاركية.

● أن حزب الأصالة والمعاصرة بجهتي كلميم السمارة وسوس ماسة درعة يضع كل إمكانياته من أجل مساعدة المتضرريـــــــــن.

إضافة تعليق

   





Scroll to top