الأمطار تسعد الفلاحين بأولاد أفرج ولكن؟

ADSENSE

أولاد أفرج/ زياد الجديدي

استبشرت ساكنة منطقة أحد اولاد أفرج بإقليم الجديدة خيرا بالأمطار الأخيرة التي تهاطلت على المنطقة ،مما اسعد الفلاحين و عاد معه الأمل بموسم فلاحي جيد هذه السنة إنشاء الله

إلا أن  هذه الأمطار كشفت عن المستور ،و أظهرت معه سوء التدبير التي يتخبط فيه المسؤولون عن المنطقة و غياب رؤية استراتيجية واضحة  من أجل النهوض بالعالم القروي ،و مواكبة تطلعات الساكنة من أجل رؤية منطقة أحد أولاد فرج تواكب التطور الذي شهدته مناطق  أخرى بالإقليم

 فالبنية التحتية باحد أولاد أفرج جد هشة ، حيث أغلب مجاري المياه مختنقة بالأتربة و الأوساخ ،مما جعل شوارعها تتآكل مع ظهور حفر كبيرة و سط الأزقة و الشوارع ، مما خلق استياء وسط الساكنة و مستعملي  العربات ، بالإضافة إلى غرق السوق الأسبوعي وسط برك مائية و الأوحال  جعلته أشبه بمستنقع

هذا و تناشد ساكنة منطقة أحد  أولاد فرج من عامل إقليم الجديدة التدخل عاجل و إخراج المنطقة من العزلة  و التهميش التي طالها لعدة سنوات

إضافة تعليق

   





Scroll to top