البشير يتحدى مذكرة اعتقال الجنائية الدولية ويصل إلى إندونيسيا

ADSENSE

الوطن24/وكالات

وصل الرئيس السوداني، عمر حسن البشير، إلى إندونيسيا، الأحد 6 مارس، للمشاركة في قمة منظمة التعاون الإسلامي، حسبما أفادت وكالة السودان للأنباء.

وتأتي هذه الزيارة تحديا لمذكرة اعتقال صادرة بحق البشير من المحكمة الجنائية الدولية، حيث كانت قد أصدرت مذكرتي اعتقال بحقه، في العامين 2009 و 2010، بتهمة تنظيم إبادة جماعية وفظائع أخرى في حملته لسحق تمرد في إقليم دارفور بغرب السودان.

ويذكر أن إندونيسيا ليست عضوا في المحكمة الجنائية الدولية وغير ملزمة بتنفيذ مذكرات الاعتقال الصادرة عنها.

وكان البشير قد ألغى، في أبريل 2015، زيارة للمشاركة في مؤتمر لزعماء آسيا وأفريقيا في جاكرتا في اللحظات الأخيرة، حيث أثارت مخططات الزيارة احتجاجات المنظمات الحقوقية التي ترغب في اعتقاله.

ومن الجدير بالذكر أن البشير أسرع بمغادرة جنوب أفريقيا، في يونيو 2015، بعد أن أصدرت محكمة هناك أمرا بمنعه من المغادرة حتى البت في دعوى بشأن اعتقاله.

ولم يجر البشير أي زيارة خارج الشرق الأوسط أو أفريقيا من العام 2011 وحتى سبتمبر 2015، عندما زار الصين (ليست عضوا بالمحكمة الجنائية الدولية) لحضور الاحتفالات بإحياء ذكرى انتهاء الحرب العالمية الثانية.

إضافة تعليق

   





Scroll to top