التهديد الإرهابي يخيم دائما على الولايات المتحدة

ADSENSE

الوطن24: وكالات

أكد وزير الأمن الداخلي الأمريكي، جيه جونسون،  يوم الاثنين، أن الولايات المتحدة تظل دائما عرضة لتهديدات إرهابية، مؤكدا أن  وزارته عملت على تعزيز التدابير الأمنية على مستوى بعض المطارات الأجنبية المرتبطة  بالولايات المتحدة بهدف مواجهة أي هجمة إرهابية محتملة.


 وقال جونسون، خلال برنامج (ميت دو بريس) الذي تبثه القناة الإخبارية (إن بي  سي)، إن "مهمتنا تتمثل في محاولة استباق الهجمات" التي تستهدف التراب الأمريكي،  مضيفا أن الأمن الجوي يمثل "جزءا كبيرا" في استراتيجية الأمن القومي الأمريكي.


 وأضاف أن وزارته "تعمل على ألا تؤدي هذه الإجراءات الضرورية إلى إزعاج  المسافرين".


 وكانت الوكالة الأمريكية للنقل الجوي، قد أعلنت أمس الأحد، عن قيود تهم نقل  الأجهزة الإلكترونية، خصوصا غير المشغلة، على متن الرحلات الجوية المتوجهة إلى  الولايات المتحدة، مخافة وقوع هجمات إرهابية.


 وأوضحت الوكالة الأمنية أن مراقبيها "يمكن أن يطلبوا من المسافرين تشغيل  أجهزتهم الإلكترونية، بما في ذلك الهواتف المحمولة".


 وأشارت في هذا الصدد إلى أنه لن يتم السماح للجهاز الذي لم يتمكن صاحبه من  تشغيله بالصعود إلى الطائرة، كما أن هذا الأخير قد يخضع لمراقبة إضافية.


 ويأتي هذا الإجراء بعد القرار الذي أعلنته السلطات الأمريكية مؤخرا حول تعزيز  المراقبة الأمنية في المطارات بأوروبا والشرق الأسط.


 كما طالبت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية السلطات المينائية والجوية بأوروبا  إلى "مواصلة مراقبة وتفتيش أحذية المسافرين المتجهين نحو الولايات المتحدة، وتشديد  مراقبة الأمتعة بواسطة أجهزة الكشف".


 وتأتي هذه التعزيزات الأمنية على خلفية عدم الاستقرار بالشرق الأوسط، وإحالة  المشتبه الرئيسي في الهجوم الذي استهدف القنصلية الأمريكية ببنغازي بليبيا، على  العدالة.

 

إضافة تعليق

   





Scroll to top