الريال يبحث عن تحطيم الأرقام أمام الميريا قبل المجيء إلى المغرب

ADSENSE

الوطن24

يسعى ريال مدريد المتصدر إلى مواصلة سلسلة انتصاراته وتحقيق فوزه الـ20 على التوالي في جميع المسابقات عندما يفتتح المرحلة الـ15 من الدوري الإسباني غدا الجمعة في ضيافة الميريا في مباراته المحلية الأخيرة لهذا العام قبل السفر إلى المغرب لخوض كأس العالم للأندية.

ونجح ريال في المرحلة السابقة في معادلة الرقم القياسي المحلي من حيث عدد الانتصارات المتتالية في جميع المسابقات والمسجل باسم غريمه برشلونة منذ موسم 2005-2006 بتحقيقه فوزه الـ19 على التوالي على حساب سلتا فيغو (3-صفر) قبل أن يحطم هذا الرقم الثلثاء في دوري أبطال أوروبا أمام لودوغوريتس البلغاري (4-صفر)، إذ حافظ على سجله المميز في المسابقة القارية على أرضه بتحقيقه فوزه الـ11 على التوالي بين جمهوره، ليصبح بعد فوز من معادلة الرقم القياسي الذي حققه مانشستر يونايتد الإنكليزي بين 13 سبتمبر 2006، و29  أبريل 2008

كما حافظ فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي على سجله الخالي من الهزائم في المسابقة على أرضه للمباراة الـ20 على التوالي (18 فوزاً وتعادلان) منذ أبريل 2011، وهو الفريق الوحيد الذي تمكن في النسخة الحالية من الخروج فائزاً بجميع مبارياته الست في دور المجموعات، مكرراً سيناريو موسم 2011-2012، علماً بأن هناك أربعة فرق أخرى حققت ستة انتصارات في دور المجموعات منذ انطلاق دوري أبطال أوروبا، وهي ميلان الإيطالي (1992-1993) وباريس سان جرمان الفرنسي (1994-1995) وسبارتاك موسكو الروسي (1995-1996) وبرشلونة 2002-2003

ومن المؤكد أن أنشيلوتي سعيد للغاية بما يقدمه النادي الملكي هذا الموسم حتى في مباراة هامشية له مثل تلك التي خاضها الثلثاء، كونه كان ضامناً تأهله وصدارة المجموعة، وقد تطرق المدرب الإيطالي إلى هذه المسألة قائلاً: «لقد حققنا هذه النتيجة بجدية مذهلة وبقدر هائل من الاحترافية. ليس من السهل أن تتحضر لكل مباراة بالحافز والتلهف نفسه الذي أظهره لاعبو فريقي. أنا مدرك بأني أملك مجموعة مذهلة من اللاعبين

وكالعادة، كان النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على الموعد مع الشباك في مباراة الثلثاء، مسجلاً هدفه الـ30 في جميع المسابقات هذا الموسم والـ72 في 109 مباريات في دوري أبطال أوروبا ليتفوق على نجم ريال السابق راوول ويصعد إلى المركز الثاني على لائحة أفضل هدافي المسابقة وبفارق ثلاثة أهداف خلف غريمه الأزلي في برشلونة النجم الأرجنتيني ليونيل ميس

كما رفع رونالدو الذي ارتدى شارة القائد للمرة الأولى في 109 مباريات خاضها في المسابقة القارية الأم، رصيده إلى 75 هدفاً على الصعيد الأوروبي في المركز الثالث بفارق هدف عن ميسي الثاني الذي عادل أول من أمس الأربعاء ضد باريس سان جرمان الفرنسي (3-1) الرقم القياسي المسجل باسم راوول.

ومن المتوقع ألا يجد ريال صعوبة تذكر في تخطي الميريا الذي لم يحقق أي فوز منذ سبتمبر الماضي، وهو ما تسبب بالتخلي عن مدربه فرانسيسكو رودريغيز بعد الخسارة القاسية أمام إيبار (2-5) الاثنين الماضي في ختام المرحلة الـ14

وسيعود إلى تشكيلة الريال جميع عناصره الأساسية الآخرين الذين أراحهم أنشيلوتي ضد الفريق البلغاري الثلثاء الماضي، إذ إنه لم يشرك سوى رونالدو والويلزي غاريث بايل وإيسكو والألماني توني كروس من التشكيلة الأساسية. وسيغيب الكولومبي خاميس رودريغيز عن المباراة؛ إذ انضم إلى الكرواتي لوكا مودريتش والألماني سامي خضيرة على لائحة المصابين بعد مباراة السبت الماضي (ربلة الساق)، ومن المتوقع أن يغيب عما تبقى من مباريات لهذا العـام.

إضافة تعليق

   





Scroll to top