الشبكة المغربية لحقوق الإنسان ورقابة على الثروة وحماية المال العام بألمانيا تساند أسرة سورية تعرضت للتشرد

ADSENSE

الوطن24/مراسلة خاصة

توصلت الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة وحماية المال العام بطلب مؤازرة من طرف عائلة سورية تعرضت للتشرد وتستنكر تعامل جمعية بألمانيا مع ملفها مؤكدة أنها لم تتوصل بأي دعم مكذبة تصريح الجمعية المشتكى بها التي تدعي أنها قدمت دعما كبيرا لها يقدر بآلاف الاورووات.

وبعد الاتصال بالجمعية المذكورة" اكشن اوروبا"صرح رئيسها ونائبته لممثل للشبكة المغربية لحقوق الإنسان ورقابة على الثروة وحماية المال العام،أنهما يقدمان الدعم لهذه الأسرة باستمرار،لكن المشتكية طالبت منهما تقديم الدليل القاطع،الذي يؤكد ادعائهما

وبعد الربط الاتصال من جديد مع الجمعية على أساس تقديم الدليل والوثائق التي تتبث ذلك ،والى حدود الساعة مازال رئيسها يتهرب..

مما يوضح أن الجمعية المذكورة والتي تحصل على الدعم كل سنة تتلاعب وتنهب فيه،وهو الدعم المخصص لدعم السوريين اللاجئين

وقد راسلت الشبكة المغربية لحقوق الإنسان ورقابة على الثروة وحماية المال العام الجهات المسؤولة قصد فتح تحقيق مع الجمعية وماليتها. 

إضافة تعليق

   





Scroll to top