العنصر في الطريق لمغادرة الحركة الشعبية واوزين والعسالي يبحثون عن البديل

ADSENSE

الوطن24: الرباط

علمت " الوطن24" من مصادر قيادية في حزب الحركة الشعبية، أن الأمين العام الحالي للحزب امحند العنصر أصبح غير متحمس لمواصلة قيادته لحزب الحركة خصوصا بعد التعديل الحكومي الأخير، فبعدما -تضيف مصادرنا- كان العنصر قد فوض شؤون حزب السنبلة لامسكان لما كان العنصر وزيرا للداخلية ولتعدد المهام في وزارة الداخلية، أصبح اليوم العنصر شبه متفرغ بعد توليه حقيبة  وزارة التعمير.

واكدت مصادرنا ان العنصر يريد مغادرة الحزب" مرفوع الرأس" في المؤتمر القادم، لكن تضيف مصادرنا يبقى البديل عن العنصر غامضا، في انتظار دخول قيادات لها " اخطبوط" تنظيمي لحسم من يخلف العنصر، في حين تبقى العسالي واوزين  من اشد الراغبين في الأمانة العامة للحزب.

وأكدت مصادرنا ان حزب السنبلة يعرف مشاكل تنظيمية بين تيارات امازيغية واخرى برلمانية وشبابية، كما ساهمت المواقع الحكومية ومناصب الدواوين في تأجيج هذا الصراع الذي ينذر ببوادر انشقاق وانسحابات في الشهور المقبلة قبل المؤتمر.

إضافة تعليق

   





Scroll to top