الفساد يجبر وزيرة الصحة الإسبانية بتقديم استقالتها

ADSENSE

الوطن24: وكالات

قدمت وزيرة الصحة الإسبانية آنا ماتو، مساء اليوم  الأربعاء، استقالتها بعد اتهامها من قبل قاضي المحكمة الوطنية في قضية الفساد  المعروفة ب"غورتيل"، بحسب ما أعلنت مصادر حكومية.


واتخذت ماتو، التي انتقدت بشد لطريقة تعاملها مع أزمة إيبولا بإسبانيا، هذا  القرار عقب اجتماع مع رئيس الحكومة ماريانو راخوي.


 ويتهم بابلو روث، القاضي بالمحكمة الوطنية، أعلى هيئة جنائية بإسبانيا،  المسؤولة الإسبانية بتلقي هدايا من أفراد متورطين في شبكة الفساد المعروفة  ب"غورتيل" والتي تفجرت سنة 2009.


 كما يأتي هذا القرار بعد دعوة الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني، أبرز أحزاب  المعارضة، رئيس الحكومة لإقالة آنا ماتو، التي تورط زوجها السابق في هذه الفضيحة.


وبدأ التحقيق في هذه القضية في فبراير 2009 من قبل القاضي الإسباني السابق  بالتازار غارثون، الذي عوقب في 2012 بمنعه من ممارسة المهنة لمدة 11 سنة من قبل  المحكمة العليا الإسبانية، لأمره بالتنصت على محادثات بين متهمين رهن الاعتقال  الاحتياطي ومحاميهم.


ويتهم الأشخاص المتورطون في هذه القضية بجرائم منها على الخصوص تبييض الأموال،  واستغلال النفوذ، والاختلاس، والتزوير، والمحسوبية، والتهرب الضريبي، وتزوير  الوثائق، وجرائم ضد خزينة الدولة.


وتم الكشف عن هذه القضية من قبل صحفيين يعملون بيومية (إلباييس) الإسبانية،  حصلوا على جائزة الصحافة أورتيغا وغاسيت للصحافة في سنة 2010 عن "أفضل عمل صحفي"

إضافة تعليق

   





Scroll to top