الفنان محمود الإدريسي صاحب أغنية:محال واش ينساك البال في لقاء بالصدفة

ADSENSE

الوطن24/ الرباط:الحسين بلهرادي/ تصوير: ناصر الباقر

الصدفة خير من ألف ميعاد،هذا المثل حضر اليوم الثلاثاء،وبالضبط بالعاصمة الرباط قرب محطة القطار اكدال،بينا أنا انتظر رفقة زميلي ناصر الباقر مصور الجريدة،قدوم زميلنا نزار نور صحفي فرانس24،الذي حل ضيفا عندنا،وهو في طريقه الى طنجة للمشاركة في برنامج "ماتش" على شاشة ميدي 1 ،وبالصدفة وجدنا فناننا المحبوب محمود الإدريسي قرب المحطة وهو يستعد للمغادرة صوب البيضاء،وكعادته كان العناق حارا نظرا للعلاقة التي تجمعنا به مند مدة،فناننا الكبير وصاحب العديد من الأغاني الرائعة، كان متواضعا ومنحنا وقتا للحديث على مجموعة من الذكريات الخالدة،كما كانت مناسبة للقاء بالزميل نزار نور،الذي تعرف عليه عن قرب..

دقائق قليلة..تحدثنا من خلالها في العديد من الأمور العامة والخاصة..ومعرفته بالعديد من رموز الأغنية السودانية الشقيقة،وقبل الوداع تمنى كل واحد منا له بالصحة وطول العمر..

الإدريسي يبقى من الفنانين المغاربة الذين قدموا الشيء الكثير للأغنية المغربية والعربية،ومن الفنانين الذين حالفهم الحظ للقاء بالمرحوم الحسن الثاني وهو لم يتجاوز 19 سنة،حيث كان يتردد على دار المخزن رفقة المجموعة الصوتية "الكورال"،قبل أن يغني "عيشي يا بلادي" التي أعدها بنعبدالسلام والتي نالت إعجاب المرحوم الملك الحسن الثاني

إضافة تعليق

   





Scroll to top