المغرب في المرتبة الثانية عربيا تطبيقا لتعاليم الإسلام

ADSENSE

الوطن24

أظهر بحث قام به مختصون في جامعة جورج واشنطن الأمريكية، أن الدول العربية والإسلامية تقبع في مراكز متأخرة ضمن قائمة الدول التي تطبيق تعاليم الإسلام،حيث احتل المغربي المركز الثاني عربيا و128 عالميا، بعد كل من السعودية التي احتلت المركز الأول عربيا و91 عالميا، ثم مصر التي جاءت في المرتبة الثالثة عربيا و128 عالميا.وقارن الباحثون بين دساتير 218 دولة وأسس حكمها واقتصادها وتعاملها مع المواطنين، مع 113 مبدأ إسلامي مستمد من القرآن والسنة، فيما يتعلق بالعدالة وتوزيع الثروة والحريات والاقتصاد. ووصل البحث الذي أشرف عليه البروفسور حسين أسكاري من جامعة جورج واشنطن - شعبة إدارة الأعمال الدولية والعلاقات الدولية -، إلى خلاصة تفيد بأنه ليست الدول الإسلامية هي التي تحتل المراتب الأولى في الالتزام بالقرآن، بل إن دولا مثل إيرلندا والدانمارك ولوكسمبورغ تأتي على رأس اللائحة. واحتلت ماليزيا أول دولة مسلمة في المؤشر الذي أنجزه البروفيسور، المرتبة 33، وحصل المغرب على المرتبة 120، بينما جاءت مصر في المرتبة 128، وجاءت اليمن في المرتبة 180، والسعودية في المرتبة 91 وقطر في المرتبة 111، وسوريا في المرتبة 168. ويفسر البروفيسور حصول الدول الإسلامية على مراتب متدنية بسوء تسيير الحكام واستعمال الدين كوسيلة للسلطة وإضفاء الشرعية على نظام الحكم، بينما تنص تعاليم القرآن على أن الازدهار الاقتصادي جيد بالنسبة للمجتمع.

إضافة تعليق

   





Scroll to top