الملك محمد السادس في برقية تعزية لجسوس: فقد المغرب أحد مفكريه المتميزين والأساتذة البارزين

ADSENSE

الوطن24: ومع

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية إلى أفراد أسرة المرحوم الأستاذ محمد جسوس ، الذي توفي أمس بالرباط عن سن يناهز 76 سنة بعد معاناة طويلة مع المرض.
وأعرب الملك في هذه البرقية لأرملة الفقيد وأبنائه ولكافة أهله وذويه ومن خلالهم لأسرته السياسية في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ولعائلته الفكرية والثقافية الوطنية، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة، في هذا المصاب الأليم.
ومما جاء في البرقية "إننا لنستحضر في هذا الظرف المحزن، ما كان يتحلى به الفقيد من أخلاق فاضلة، وغيرة وطنية صادقة، وتشبث مكين بثوابت الأمة ومقدساتها. وبذلك فقد المغرب برحيله أحد مفكريه المتميزين والأساتذة البارزين الذين كان لهم الفضل في تأسيس الجامعة المغربية وترسيخ تقاليدها العلمية، والذين أثروا المكتبة المغربية والعربية بأبحاثهم الرائدة والقيمة، كما ساهم، رحمه الله، في تكوين أجيال متعاقبة من المثقفين والمفكرين في ميدان علم الاجتماع ".
وتوجه الملك بالدعاء إلى الله تعالى بأن يتقبل الفقيد  الكبير في عداد الصالحين من عباده ، المنعم عليهم بالجنة والرضوان وأن يجزيه خير الجزاء عما أسداه لوطنه من خدمات جليلة ،وأن يلقيه نضرة وسرورا يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرا.

 

إضافة تعليق

   





Scroll to top