تنصيب رجال سلطة جدد بوجدة ومراكش

ADSENSE

الوطن24: ماب

جرى يوم الاثنين، تنصيب رجال سلطة جدد بعدد من  عمالات المملكة، وذلك في إطار حركة التنقيلات والتعيينات الأخيرة التي أجرتها  وزارة الداخلية في صفوف هيئة رجال السلطة، من أجل ضخ دماء جديدة في سلك الإدارة  الترابية.

  فبعمالة وجدة أنكاد، شملت هذه الحركة محمد الزهر الذي تم تعيينه كاتبا  عاما لعمالة وجدة أنجاد، و13 رجل سلطة جدد تم تعيينهم بمختلف الدوائر والقيادات  وكذا المناطق الحضرية والملحقات الإدارية التابعة لهذه العمالة، فضلا عن تعيينات  أخرى على مستوى ملحقتين إداريتين في إطار الحركة الداخلية الرامية إلى خلق دينامية  جديدة ضمن جهاز الإدارة الترابية بالعمالة.

  وأشاد والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد، محمد مهيدية، في كلمة  خلال حفل تنصيب رجال السلطة الجدد، بالدينامية التنموية التي أصبحت تشهدها هذه  العمالة في السنوات الأخيرة، بفضل العناية المولوية السامية للملك  محمد السادس بساكنتها، منذ إطلاق جلالته للمبادرة الملكية لتنمية الجهة، ومواكبته  المستمرة لكافة برامج التنمية المحلية بالمنطقة. 

 وأهاب  مهيدية برجال السلطة لكي يكونوا في مستوى المهام والمسؤوليات التي  أنيطت بهم، حرصا على خدمة الصالح العام، وقريبين من الساكنة والسهر على خدمتها  وفقا للتعليمات الملكية السامية المرتبطة بالمفهوم الجديد للسلطة.

 وبعمالة مراكش، همت الحركة الانتقالية في صفوف رجال السلطة 27 رجل سلطة جديد  وترقية خمسة آخرين.

 وفي كلمة بالمناسبة، دعا والي جهة مراكش تانسيفت الحوز عامل عمالة مراكش،  عبد السلام بيكرات، رجال السلطة الجدد إلى العمل على تجسيد المفهوم الجديد للسلطة  الذي أرسى دعائمه للملك محمد السادس، من خلال ترسيخ سياسة القرب  والانخراط الجدي في مسلسل التنمية.

 كما أكد أن دور رجل السلطة لا ينحصر في فرض احترام النظام العام، بل أضحى أحد  الشركاء الرئيسيين في تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية المحلية، ومواكبة  المشاريع المهيكلة على مستوى الجهة.

الصورة: ارشيف
 

إضافة تعليق

   





Scroll to top