جماعة سيدي غانم ببنجرير: السكان يواجهون الأطنان من المشاكل

ADSENSE

الوطن24/الرباط                               صورة تلخص الوضع الكارثي/ خاص

تعاني ساكنة جماعة سيدي غانم بعمالة بنجرير العديد من المشاكل المتعددة،وعلى كل المستويات

فالطرق تعيش أوضاعا مزرية،بين كل الدواوير التابعة لهذه الجماعة،والصورة التي تتواجد أمامكم تؤكد وتلخص الوضع المأساوي الذي تعاني منه الساكنة

وليس الطرق وحدها،فالعديد من المرافق الأخرى تعيش على نفس المنوال،فقطاع الصحة حكايته حكاية في هذه الجماعة، قلة المستوصفات والمرافق الصحية

ومن المشاكل التي تواجه أبناء المنطقة،مشكل النقل المدرسي،وعلى وجه الخصوص تلاميذ التعليم الابتدائي ..مما يؤدي إلى انقطاع العديد من التلاميذ على المدرسة..وبالتالي تزداد ظاهرة الهذر المدرسي

وحتى الذين واصلوا دراساتهم لا يجدون إعدادية لاستكمال تعليمهم..بحيث لا توجد إعدادية..وخير مثال أن أبناء المنطقة يقطعون حوالي 30 كيلو متر..أي التوجه صوب الصخور الرحامنة من اجل الدراسة في الإعدادي

وإذا كانت بعض المدارس متواجدة في المنطقة فإنها تعرف مجموعة من المشاكل..منها غياب العديد من المرافق مثلا المراحيض

زيادة على هذا يعاني شباب المنطقة من نقص في مجموعة من المرافق كدار للشباب وملاعب رياضية..وهذا ما يجعل العديد من المواهب في كل القطاعات تضيع..وهنا تنطلق بداية الانحراف..

والأغرب أن حتى المقابر التي يدفن فيها الأموات تتعرض بدورها إلى التهميش..فلا وجود لجدار يحميها

إضافة تعليق

   





Scroll to top