حجز وإتلاف أزيد من 5 أطنان من المواد الغذائية الفاسدة خلال الأيام العشر الأوائل من رمضان بجهة الرباط سلا القنيطرة

ADSENSE

الوطن24/ الرباط

أسفرت عمليات المراقبة التي أنجزتها مصالح المراقبة التابعة للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لجهة الرباط سلا القنيطرة، خلال الأيام العشر الأوائل من شهر رمضان، عن حجز وإتلاف 5 أطنان و482 كلغ من المواد الغذائية الفاسدة أو المنتهية الصلاحية

وأوضحت المديرية الجهوية، في بلاغ لها اليوم الثلاثاء، أن المواد التي تم حجزها وإتلافها تتوزع على 2904 كلغ من اللحوم الحمراء؛ و83 كلغ من اللحوم البيضاء؛ و 23 كلغ من مشتقات اللحوم الحمراء؛ و 193 كلغ من منتجات الحليب؛ و12 كلغ من العسل؛ و 1734 كلغ من السمك، و49 كلغ من البيض؛ و43 كلغ من الزيوت الغذائية

وهمت هذه المواد المحجوزة أيضا 73 كلغ من الدقيق ومشتقاته؛ و66 كلغ من التمر، و 3 كلغ من القهوة و الشاي، و 74 كلغ من مستحضرات السكر؛ و64  كلغ من المصبرات النباتية؛ و 68 كلغ من البسكويت والحلويات؛ و 66 كلغ من الخضر والفواكه الطرية؛ و 27 كلغ مواد غذائية أخرى

وحسب البلاغ، فإن مصالح المراقبة التابعة للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لجهة الرباط سلا القنيطرة قامت، من خلال المراقبة الدائمة واللجان الإقليمية المشتركة، بتعزيز المراقبة الصحية على المنتجات الغذائية في هذا الشهر الفضيل

وهكذا، أنجزت فرق المراقبة الدائمة، خلال هذه الفترة، 442 زيارة ميدانية للمراقبة تم خلالها مراقبة 1240 نقطة للبيع وكذا وحدات تصنيع ومعالجة المواد الغذائية بالإضافة إلى المطاعم الجماعية

إضافة تعليق

   





Scroll to top