خالد راغيب:فارس الشاوية يروي لكم حكايته مع عالم الكرة بنفسه طوال شهر رمضان عبر الوطن24

ADSENSE

الحسين بلهرادي/موفد "الوطن24" إلى مدينة سطات

..وأنت تحل بعاصمة الشاوية..لا صوت يعلو فوق أصوات أهل الشاوية الأبطال..وأنت داخل سطات لا صوت يعلو فوق صوت الكلام عن "النهيضة"..الفريق الذي تألق وطنيا وقاريا..قبل أن يسقط بالكاو..تألق الحمام الأزرق كما كان يحلو للبعض بتسميته..وكان وراءه العديد من أبنائه الأوفياء..الأولاد الذين ضحوا بالغالي والنفيس..من اجل قميص النهضة..ومن بين هؤلاء الولد المشاكس..خالد راغيب..واحد من الذين أعطوا كل شيء لكرة القدم سواء داخل الفريق الذي تربى فيه أو مع المنتخب المغربي..لكن الجلدة لم تبادله هذا العطاء..رغم أنها أحبته داخل المستطيل الأخضر..حيث كانت تطاوعه في كل مكان وزمان..

..راغيب الذي ظل وفيا للنهضة..وقضى كل تاريخه الكروي..حيث راوغ في الجهة اليمنى..ومرر..واصطاد ضربات الجزاء..وسجل بالأرجل والرأس..فعل كل شيء..كل هذا حصل مع فارس الشاوية ومع المنتخبات الوطنية..بداية من الفتيان والى الكبار مرورا بالشبان والاولمبي..

"الوطن24" كانت محظوظة..بعدما حطت الرحال بسطات..حيث ضربت حراسة لصقية على هجمات راغيب..وأرغمته ليستسلم في الأخير..ليكون طوال شهر رمضان الكريم ضيفا على صفحاتها..وفي رحلة ألف ميل..من الألف إلى الياء..في رحلة تميزت بالصراحة..في رحلة تحدث من خلالها الولد الخلوق عن كل كبيرة وصغيرة..

..راغيب وطوال هذا الشهر الكريم سيكون معكم ليكشف على مجموعة من الحقائق سوف تتعرفون عليها لأول مرة..من بدايته وتعلم أبجديات اللعبة إلى نهاية المسار الكروي..مرورا بعدة حواجز كانت صعبة في حياته الكروية والخاصة..ومن بينها كيف حرم من مرافقة المنتخب للفتيان إلى مصر؟..وكذلك كيف تم اختياره لأول مرة مع فئة كبار النهضة؟..وما هو سبب الذي جعل عبدالغني الناصري يوجه الدعوة إلى منتخب الشباب للمشاركة في كأس الصداقة بالعراق؟..وماذا عن الهدف الخرافي في مرمى غانا98 ؟وكيف تم إسقاط اسمه من مرافقة الأسود لمونديال فرنسا..وقبل الأخير كيف حرم من الانتقال لعالم الاحتراف بأوروبا؟..وفي الأخير ماذا حصل بالضبط في الماضي القريب في عمله بالخطوط المغربية عندما تم توقيفه عن العمل؟..وكيف تدخل صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله لإنقاذه من الضياع..؟

..رحلة مطولة ستكون رفقة خالد راغيب..نتمنى أن نكون قد أصبنا الهدف..واختارنا لكم الرجل المناسب في الوقت المناسب..وحتى لا أطيل عليكم واكشف لكم كل شيء..سوف أترككم تتابعون كل هذه التفاصيل في أول حلقة في أول يوم من أيام رمضان الكريم..

إضافة تعليق

   





Scroll to top