راخوي.. للمدافعين عن النعرة الاستقلالية في كتالونيا : مستقبل إسبانيا ينبغي أن يكتبه جميع الإسبان

ADSENSE

الوطن24: وكالات

جدد رئيس الحكومة الإسباني ماريانو راخوي، أمس الأحد، دفاعه عن وحدة إسبانيا والإسبان، موجها بذلك تحذيرا لرئيس إقليم كتالونيا ذي الحكم الذاتي أرتور ماس وكل المدافعين عن النعرة الاستقلالية به.

وأوضح رئيس الحكومة الإسبانية في اختتام أشغال الندوة الوطنية للأجيال الجديدة للحزب الشعبي (الحاكم) أن "مستقبل إسبانيا يتعين أن يكتبه جميع الإسبان"، مؤكدا أنه لن يسمح أبدا بتقسيم البلاد.

وأضاف راخوي قائلا "لن أسمح لأي شخص بأن يتلاعب بالسيادة الوطنية لإسبانيا"، رافضا بذلك مطالب القوميين الكتالونيين بتنظيم استفتاء حول استقلال هذه الجهة الواقعة شمال البلاد.

وبحسب رئيس الحكومة الإسبانية، فإن هذه الأخيرة "لن تنساق وراء لعبة التقسيم والمواجهة والعودة إلى الماضي"، داعيا في المقابل إلى "الوحدة و التكامل" لرفع تحديات التقدم والتنمية.

وجاءت تصريحات راخوي كرد على أرتور ماس الذي طالب أول أمس السبت الأحزاب الكتالونية بمزيد من "الصرامة والجدية" من أجل تنظيم استفتاء حول الاستقلال عن إسبانيا خلال شهر.

 

إضافة تعليق

   





Scroll to top