ساكنة حي النور بمدينة أزمور تحت رحمة ندرة المياه و غياب الكهرباء

ADSENSE

أزمور/ زياد الجديدي

ظهر أننا مازلنا نعيش في زمن الماضي و ليس الحاضر، هذا ما تعانيه ساكنة النور  بمدينة أزمور، و التي تنعدم في هذا الحي المهمش النور و الماء

حيث عاش الحي المذكور صباح الثلاثاء كارثة ، بعد انفجار أحد الأنابيب الخاصة بالماء الصالح للشرب ، مما أغرق الحي في مستنقع من المياه ، تحولت جنباته  إلى برك من الأوحال  ، كما  أحدث هذا المشهد ارتباك في الحركة السير

هذا و تعاني ساكنة الحي نقص حاد في الماء الصالح للشرب، حيث تضطر الساكنة إلى الإنتظار ساعات أمام صنبور واحد من أجل التزود بهذه المادة ، مع العلم أن هذا الأنبوب الذي وقع له انفجار يمر بجانب الحي ، في انتظار الوعود التي قدمها  المسؤولون للساكنة بتزويد المنازل بعدادات الماء

كما تشتكي أيضا من انعدام الكهرباء بمنزلها، حيث ضلت لسنوات تحت رحمة الظلام  ، مما يعرض حياة الساكنة لشتى الأخطار و التهديدات

فهل يتحرك عامل إقليم الجديدة و معه المجلس الجماعي لأمور  من أجل  إنقاذ ساكنة النور من الجحيم التي تعيش فيه ؟ أم انتظار الإنتخابات القادمة و معها وعود المنتخبين التي قد تتحق و قد لا تتحقق من أجل تزويد الساكنة بالماء و الكهرباء؟

إضافة تعليق

   





Scroll to top