سكان دوار الهراردة بجماعة سيدي علي بن يوسف بإقليم الجديدة يطالبون بإصلاح الطريق

ADSENSE

الوطن24/الرباط:الحسين بلهرادي              الدواوير في عزلة واحتفالات داخل مقر الجماعة/خاص

طالب سكان دوار الهراردة بأولاد زيد أولاد أفرج بإقليم الجديدة، بإصلاح الطريق المؤدية إلى دوارهم،والتي تربط الطريق الرابط بين الطريق الرئيسة التي تربط أولاد أفرج وسد دورات،ومركز الدوار.

وأكدت مصادر "الوطن24"أن العديد من شباب الدوار الذين لهم غيرة على هذا الدوار،اجتمعوا برئيس المجلس القروي،والذي لم يقدم لهم مبررات منطقية،خصوصا وأن هذا الدوار هو من بين الدواوير التي مازالت تعيش العزلة،رغم أن بناية الجماعة تتواجد فوق تراب هذا الدوار،الذي هو الوحيد لم يتم توظيف ولا شخص منه بهذه الجماعة.

وارتباطا بالتوظيفات فاغلب الأفراد الذين تم توظيفهم سواء في العهد الحالي آو المكاتب السابقة،كانت بناء على عامل القرابة،وبدون معيار حقيقي،فاغلب الذين يعلمون الآن هم من المقربين لأعضاء الذين يكونون المكتب المسير للجماعة سواء في العهد السابق أو الحالي.وهنا يطرح أكثر من علامة استفهام.

والغريب في الأمر أن هناك العديد من الشباب المعطل،وفي مختلف التخصصات،وفي العديد من الدواوير المجاورة،لكن لا حق لهم في التوظيف،بهذه الجماعة التي لا لغة لها، إلا لغة القرابة والأهل والولاء.

ومن بالعودة إلى مشكلة الطرق بهذه الجماعة فان اغلب الطرق التي تم إصلاحها وبميزة ضخمة،ظهرت حقيقتها،بعد ايام معدودة،من انتهاء اصلاحها،حيث كشفت عدة عيوب،والدليل المتواجد في الطرق البيضاء التي تربط العديد من الدواوير التابعة لهذه الجماعة.ومن أراد التأكد من هذا الكلام عليه أن يذهب لينظر بأم عينه الوضع الكارثي التي تعرفه هذه الطرق.

فحتى الطريق الرابط بين بولعوان وعين تلمست،والتي تمر بالقرب من مقر الجماعة،والتي تعبر عدة دواوير في اتجاه بنمعاشو،أصبحت في حالة مزرية.

مشكل الطرق،ماهو الا واحد من المشاكل التي تعيشها هذه الجماعة في العديد من المجالات.

إضافة تعليق

   





Scroll to top