سلمى بناني تواصل تحديها لمحاربة السمنة

ADSENSE

طانطان: حفيظة الدليمي

من حق نساءنا  المحتجزات  أن يرفع الحصار عنهن ويعدن الى ارض الوطن  

هذا ماقالته السيدة سلمى بناني رئيسة  الجامعة الملكية المغربية  للرياضات الوثيرية، الرشاقة البدنية ، الهيب هوب والأساليب المماثلة خلال اللقاء التواصلي الذي انعقد يوم السبت 20ماي بمدينة طانطان

ووجهت سلمى في مداخلتها نداء للمجتمع الدولي لفضح المآسي التي تعيش فيها النساء المحتجزات.

كما دعت النساء اللواتي  شاركن يوم الاحد 21 ماي  في مسيره الدورة السابعة  للرشاقة لجميع النساء بأن يهدوا هرمون السعادة الذي تفرزه رياضة المشي إلى المغربيات المحتجزات بتندوف ،وناشدت المجتمع الدولي للتدخل من أجل اسماح لهن بالعودة إلى وطنهن.

وأكدت سلمى بناني بأنها ستواصل تحديها لمحاربة السمنة بالاقاليم الجنوبية وتغيير مفهوم الجمال المرتبط بها، والذي من أجل الحصول عليه  قدمت مجموعة من النساء حياتهن قربانا له  بسبب استعمالهن عقاقير ممزوجة بأ عشاب وأدوية منها العقار الذي يطلقون عليه دردك

وأوضحت رئيسة  الجامعة بأن الهدف المتوخى من هذا البرنامج هو نشر الوعي بأهمية مزاولة النشاط الرياضي وأهمية التغذية الصحية و ما يضفيانه من خلق توازن يومي و الوقاية من بعض الأمراض. وقد حضيت هذه الايام بمشاركة كبيره لنساء طانطان

إضافة تعليق

   





Scroll to top