سيدي أفني تحتضن الملتقى الأولى للشباب تحت شعار:الشبيبة التجمعية وصناعة النخب رهان ثابت ومسار متجدد

ADSENSE

الوطن24/سيدي افني

تواصلت يوم السبت بمدينة سيدي افني، فعاليات الملتقى الجهوي الاول للشباب، الذي تنظمه الشبيبة التجمعية بجهة كلميم واد نون، تحت شعار "الشبيبة التجمعية وصناعة النخب رهان ثابت ومسار متجدد" وتميزت الفترة الصباحية بتنظيم ورشتي "الشبيبات الحزبية وسؤال صناعة النخب" وورشة "مسار الثقة رؤية طموحة في مسار اصلاح التعليم" وسط  نقاش هادف وبناء، وتفاعل كبير للشباب التجمعي المشارك في الملتقى

واعتبر المشاركون في ورشة "الشبيبات الحزبية وسؤال صناعة النخب" أن الشباب المغربي حاضر في الزمن السياسي لمغرب القرن الواحد والعشرين، لكنه غائب عن صنع القرار السياسي، مؤكدين ان  الحضور في الزمن السياسي لمغرب اليوم يقتضي بالضرورة الحديث عن التمثيلية السياسية الحقيقية للشباب بالشكل الذي يعيد الاعتبار لهم، في ظل المتغيرات السياسية والانتخابية لبلدنا

 وفي نفس السياق شدد المشاركون في ورشة "مسار الثقة رؤية طموحة في مسار اصلاح التعليم" على ان مسار الثقة يعد مساهمة أولى من عرض الإصلاح، ومنبرا للنقاش حول النموذج الجديد للتنمية في المغرب الذي دعا إليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، في عدة مواضيع اهمها ورش اصلاح التعليم، معتبرين ان أن نجاح مسار الإصلاح يقوم على ركيزتين جوهريتين تتمثلان، في إشراك المدرسين ومديري المؤسسات وآباء التلاميذ والفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين من جهة، وتجنّد المؤسسات الترابية والمصالح المكلفة التعليم، من جهة أخرى، واكد المتدخلون ان رؤية التجمع الإصلاحية في مجال التعليم تشمل كل مناحي الاختلالات، التي تعاني منها منظومة التربية والتعليم في المغرب، مثل الهدر المدرسي، وغيرها من الظواهر التي تئن تحتها المدرسة العمومية

من جهة اخرى ستشمل الفترة الزوالية لليوم الثاني، القيام بحملة نظافة بشاطئ سيدي أفنى، ثم تنظيم دوري في كرة القدم الشاطئية بين ممثلي اقاليم الجهات الأربع

وسيشهد يوم الأحد اختتام فعاليات الملتقى بتنظيم ورشة "التسويق والتواصل الرقمي"، وبحفل فني بالهواء الطلق

إضافة تعليق

   





Scroll to top