صاحب مطعم يقدم الطعام للمشرّدين، ويستضيف إفطارًا رمضانيًا

ADSENSE

الوطن24/ عن موقع شير أمريكا

عندما هاجر قاضي منان إلى الولايات المتحدة وفي جيبه حوالى 3 دولارات، لم يكن يتخيل أنه سيمتلك مطعمًا بعد 18 عامًا. الآن، مطعمه مشغول باستمرار – بل مشغول جدًا في الواقع لدرجة أنه يضطر إلى الاختباء في مكتبه لينال راحة قصيرة كل فترة

يقدم مطعم سكينة للمأكولات الحلال (Sakina Halal Grill) الذي يقع على مسافة قريبة من البيت الأبيض، ما يوصف بأنها “مأكولات باكستانية وهندية” لكل من يدخل عبر الباب، حتى لو لم يتمكنوا من دفع ثمن الوجبة. ويشرح منان، “أردتُ أن يأتي المشردون إلى داخل المطعم وأن يعيشوا حياتهم كما كانوا يعيشونها. لا يولد أحد بلا مأوى. إذا سقط شخص ما، نقول:دعنا نساعده على النهوض

نشأ منان في مزرعة في قرية صغيرة في باكستان، حيث كان والده معلمًا وكانت والدته تعتني به وإخوته التسعة. ويتذكر منان أنه عندما كان طفلا كان يعاني من الجوع ولا يعرف من أين ستأتي الوجبة التالية أو متى ستأتي

 

ويتذكر أن “في تلك الأيام المظلمة، كانت والدتي ما زالت معتادة على طبخ الطعام ولكنها كانت دائما تقدم الطعام للجيران. اعتدتُ أن أغضب قليلا. فلم يكن لدينا ما يكفي؛ لماذا تمنح الطعام هكذا مجانا؟ وكانت تقول دائمًا “الله يعطيك المزيد وأنت تعطي الآخرين

في العام 1996، تقدم منان بطلب للحصول على تأشيرة دخول الولايات المتحدة، وتم قبول طلبه. حصل على التأشيرة، وانتقل إلى واشنطن. ومن هناك، اشتغل نوبات عمل مزدوجة في محطة وقود، ثم أصبح سائق سيارة أجرة. وبمجرد أن نجح في توفير ما يكفي من المال، بدأ تأسيس شركته الخاصة لتأجير السيارات الليموزين. لكنه تذكر ما قالته والدته عن رد الجميل. فقال لنفسه:آمل في يوم من الأيام أن أملك مطعمًا، وأعد بأنني سأقوم بالفعل بالمساعدة

حتى الآن، وبعد خمس سنوات، قدم مطعم سكينة للمأكولات الحلال (Sakina Halal Grill) أكثر من 80 ألف وجبة مجانية للمحتاجين، بمتوسط حوالى 16 ألف وجبة في السنة

وخلال شهر رمضان، يستضيف منان أيضًا مآدب إفطار رمضاني لمن لا مأوى لهم في متنزه عام قريب، في ميدان فرانكلين. يأتي الناس من مختلف المشارب ويجتمعون ويتناولون الطعام ويتحدثون خلال الوجبة. وهو يشجع كل من يود أن يحضر أن يصوم في هذا اليوم – إن لم يكن لأسباب دينية، فلكي يدرك مدى الجوع الذي تشعر به المجتمعات المشردة والفقيرة.

يأمل منان، الذي أصبح مواطنا أميركيًا في العام 2004، في إنشاء مؤسسة تساعد المطاعم الأخرى على إطعام المشردين مجانًا. إنه يريد أن يكون مطعم سكينة للمأكولات الحلال (Sakina Halal Grill) مثالًا على كيفية قيام أي شخص برد الجميل إلى مجتمعه، وجبة واحدة في كل مرة

وقال منان،:لقد منحني هذا البلد الجميل الفرصة كمهاجر جاء إلى هنا ومعه ثلاثة دولارات. والآن لديّ مطعم ناجح. لكنني أردتُ رد الجميل – كان هذا هو الشيء الأكثر أهمية

هذه المقالة بقلم الكاتبة المستقلة نويلاني كيرشنر

إضافة تعليق

   





Scroll to top