عاصفة الحزم تكثف غاراتها في عدن وصنعاء

ADSENSE

.الوطن24/وكالات

كثفت مقاتلات التحالف العربي غاراتها على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح في صنعاء، مستهدفة قاعدة الديلمي الجوية ومواقع عسكرية ومخازن أسلحة في العاصمة.

وفي عدن جنوب البلاد، تعرضت مواقع الحوثيين في جبل الحديد والمعلا إلى قصف عنيف تزامن مع إسقاط طائرات التحالف العربي دفعة جديدة من الأسلحة للجان الشعبية في المدينة لليوم الثاني على التوالي.

وأفادت مصادر محلية بتراجع الحوثيين من وسط عدن بعد اشتباكات عنيفة خلفت عشرات القتلى والجرحى.

إلى ذلك يواصل مسلحو قبائل حضرموت تقدمهم في مدينة المكلا لطرد مقاتلي تنظيم "القاعدة".

وحسب المصادر فقد أغارت الطائرات على سلاح المهندسين التابع لوزارة الدفاع ومقره جبل نقم بالإضافة إلى معسكر الصيانة ومدرسة الحرس الجمهوري الواقعه بمنطقة الجراف شمال شرق العاصمة ومقرات الشرطة العسكرية.

 كما استهدف القصف معسكر الحفاء الواقع بشارع خولان جنوب شرق العاصمة صنعاء بالإضافة الى مقر الفرقة الأولى مدرع سابقا شمال العاصمة.

وذكر شهود عيان أن طائرات التحالف أطلقت صاروخين على منطقة جدر شمال العاصمة اليمنية صنعاء، مشيرين إلى أن أحد الصاروخين سقط في محيط محطة كهرباء ذهبان.

وقالت مصادر في منطقة الجراف إن مقر أنصار الله الحوثيين دمر بالكامل في القصف الذي نفذته طائرات التحالف بصنعاء.

إضافة تعليق

   





Scroll to top