عدلي منصور يقدم صورة نادرة لرئيس ديمقراطي

ADSENSE

الوطن24: متابعة

قدم الرئيس المؤقت للجمهورية “المستشار عدلى منصور” صورة نادرة لرئيس ديمقراطى مسئول من خلال مواقف أثناء اجتماعه بممثلى الأحزاب والفنانين والأدباء..

الأول: تأكيده أنه لن يترشح لرئاسة الجمهورية مهما كانت الظروف.

الثاني: مصارحته للحضور بأنه يفكر جديا فى موضوع عدم عودته إلى رئاسة المحكمة الدستورية العليا، خوفا من أن تكون ممارسته للسياسة خلال توليه منصب رئيس الجمهورية قد أفقدته حياده المفترض فى القاضي.

الثالث: عدوله عن فكرة إصدار قانون يحصن مجلس النواب القادم من الحل، بمعنى أن صدور حكم من المحكمة الدستورية العليا ببطلان قانون انتخاب مجلس النواب القادم لا يؤدى إلى حل المجلس القائم، وإنما يفرض على المجلس تعديل القانون لتجرى الانتخابات النيابية التالية طبقا لقانون صحيح دستوريا مع استمرار المجلس القائم حتى نهاية مدته، ولما استمع لمعارضة من عدد من الحاضرين من بينهم المستشار أحمد الزند وسامح عاشور، لم يتردد فى الإعلان عن عدوله تماما عن هذه الفكرة، رغم أن المحكمة الدستورية العليا “تقوم وحدها بتحديد الآثار التى تترتب على الحكم بعدم دستورية نص فى قانون أو لائحة”، أى أنها تملك أن ترتب على الحكم ببطلان مواد فى قانون انتخابات مجلس النواب حل هذا المجلس أو استمراره حتى نهاية مدته.

إضافة تعليق

   





Scroll to top