فضيحة مليون محفظة بعمالة وزان مازالت متواصلة..والرأي العام ينتظر كشف الحقيقة

ADSENSE

الوطن24/الرباط:الحسين بلهرادي                 خاص

تتمة للمقالات المتعددة الذي سبق ل"الوطن24" أن نشرته بخصوص الفضيحة الكبيرة التي عرفتها عملية إجراء صفقة"مليون محفظة" بعمالة وزان،من خلال العديد من الخروقات التي شابت العملية

ومن خلال الشكايات التي توصلت "الوطن24" بخصوص هذه الصفقة،ومن بين المشتكين السيد محمد الجحري‘صاحب مطبعة ومكتبة،بحي الحدادين،زنقة الهسكوري،رقم8 بمدينة وزان،والذي تم حرمان في الموسم ما قبل الماضي،كما تم إقصاءه خلال هذا العام،في كل الصفقات،التي جرت،ولأسباب لا يعرفها إلا أهل القرار،والأمر يتعلق باللجنة المكلفة بفتح الأظرفة بمقر العمالة

وكان السيد محمد الجحري،قد وجه رسالة إلى السيد عامل عمالة وزان،تحدث من خلالها عن الإقصاء الذي تعرض له في الصفقة رقم 2/2018/والصفقة رقم4/2018،بتاريخ 16/7/2018،في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية المتعلقة بمليون محفظة

وقد جاء في رسالة السيد الجحري،والتي توصلت"الوطن24" بنسخة منها،والتي سبق أن قمنا بنشرها في وقتها..ولكن لا بأس به من نشره مرة،حيث أن مشاركته ضمن المتنافسين على الصفقتين المذكورتين مستوفية كل الشروط المطلوبة،وفي الآجال القانونية حيث أن اللجنة لم تقم بفحص العينات المطلوبة ومقارنتها مع باقي المتنافسين في البداية،حيث عمدت اللجنة أولا إلى فتح الاظرفة وهذا منافيا لما هو معهود ومتعارف عليه في قانون الصفقات العمومية

والأكثر من هذا وحسب رسالة السيد الجحري،انه قبل فتح الاظرفة المتعلقة بالصفقة رقم 4/2018،التي كان مزمع الشروع في فتحها على الساعة 12 زوالا،وأثناء استعداد اللجنة للشروع في فتح الاظرفة لوحظ خروج السيد رئيس اللجنة من القاعة وتبعه متنافسين اثنين،وعند عودتهم بعد مرور أكثر من 20 دقيقة تقدم احدهما بطلب سحب ملف مشاركته فوافقت له اللجنة في الحال وقام الثاني بتغيير ظرفه الأول بظرف اخر،فتم الاحتجاج على هذا التصرف الخاطئ والمنافي للقوانين

وكان السيد الجحري قد طالب من السيد العامل فتح تحقيق في هذا الموضوع،كما وجه السيد الجحري العديد من الشكايات في نفس الموضوع إلى كل من رئيس اللجنة المكلفة بفتح الاظرفة بالعمالة،وكذلك إلى السيد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بوزان

وبعد انتشار الخبر،فقد تحولت المشكلة الى قضية رأي عام،كما استبشر سكان وزان ومعهم من تضرروا خيرا،مند تعيين السيد العامل الجديد،ولكن الى حدود الان كتابة هذه السطور مازالت القضية طي الكتمان،مما جعل الشارع الوزاني ومعه المغربي يطرح أكثر من سؤال..خصوصا وان العديد من العديد من جمعيات المجتمع المدني قد دخلت على الخط..ومنها العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان متمثلة في مكتبها الإقليمي بوزان..والذي اصدر بيانا للرأي العام بخصوص هذه القضية

الشيء الغريب في صفقة مليون محفظة بعمالة وزان،أن نفس الشخص الذي سبق أن فاز بصفقة في الموسم ما قبل الماضي هو الذي فاز العام الماضي وهذا العام،وهنا يطرح السؤال العريض،لماذا الحظ يحالف هذا الرجل دائما؟وهل السيد العامل الجديد توصل بكل هذه التفاصيل؟

لنا عودة لهذا الموضوع قريبا

إضافة تعليق

   





Scroll to top