فوضى عارمة بمستشفى محمد الخامس بالجديدة وهذا هو السبب

ADSENSE

الجديدة/ زياد الجديدي

عاش مستشفى محمد الخامس بمدينة الجديدة ،حالة من الفوضى و الإرتباك داخل قسم الإنعاش ، بعدما أدخلت فتاة في مقتبل العمر و هي في حالة حرجة زوال يوم الخميس 9 غشت الجاري ، بعد تعرضها لتسمم حاد ، ظلت تتوجع لساعات طويلة داخل المستشفى دون تدخل طبي في الحال من أجل إنقاذها. و ظهر في فيديو الذي انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي مدته تزيد عن 6 دقائق ، حالة من الفوضى و العربطة و السب ، و وقوع شجار بين شخص ربما له صلة بالفتاة ، و بين رجال الأمن الخاص و عاملات داخل المستشفى. و حسب ما يروج أن سبب إقدام الشخص على الصراخ في وجه العاملين داخل المستشفى ، هو عدم تواجد اي طاقم طبي لتقديم مساعدة مستعجلة للفتاة من أجل إنقاذ حياتها . هذا و يعرف مستشفى محمد الخامس بالجديدة حالة من الفوضى و سوء المعاملة والإهمال، خصوصا بقسم المستعجلات و الإنعاش ، بسبب قلة الموارد البشرية من أطباء و ممرضين و الإعتماد على عناصر (les stagiaires) التي ليس لها تكوين كاف من أجل التدخل في مثل هذه الحالات ، مما أثار غضب و سخط كل من يقصد هذا المستشفى للإستشفاء. و قد راسلت عدت جمعيات للمجتمع المدني المسؤولين ، بضرورة الإهتمام بهذا المستشفى الذي يعد من أكبر المستشفيات بالمغرب ، و ذلك توفير طاقم طبي في جميع التخصصات و تجهيزه بكل المستلزمات الطبية

إضافة تعليق

   





Scroll to top