قذائف رياضية: الدفاع الجديدي.. لا وجود له مع فيلود

ADSENSE

بقلم/ الحسين بلهرادي

نتائج متواضعة..ونكسات متتالية..هذه حصيلة الدفاع الجديدي في عهد المدرب فيلود وطاقمه التقني..وفي عهد مكتب بقيادة المقترض..خلال هذا الموسم..حصيلة هزيلة بميزة حسن جدا..ويمكن أن نسمي الدفاع عميد الفرق الهزيلة

هزيمة الدفاع الجديدي في عرق الدار أمام خريبكة..أكدت بالملموس أن الدفاع يسير في الاتجاه المعاكس..وسبق أن قلتها في العديد من المرات..على أن من زلات هذا المكتب هو اختياره لهذا المدرب ربانا لسفينة الفريق..رغم أن العديد من الأطر كانت تريد الإشراف على هذا الفارس المجروح..لكن لأسباب لا يعرفها إلا المقترض والبعض معه.. تم اختيار فيلود..الذي أغرق سفينة الدفاع في مياه سيدي بوزيد

الهزيمة واردة ..لكن الطريقة التي أصبح يلعب فيها الفريق تبقى بعيدة..والمشاكل تظهر بين الفينة والأخرى..أثرت بشكل مباشر على مسيرة فارس دكالة..الذي لم يبق منه سوى هذا الاسم

وضع الحالي أصبح يتطلب عدم السكوت..لأنه أصبح يحمل عنوان المهازل..ولم يتعود عليها الجمهور الجديدي..خصوصا في الأعوام الأخيرة..فالدفاع الجديدي سبق أن قاد سفينته العديد من الكبار..ويبقى المرحوم اليزيد أبرزهم..والكل يتذكر الحنكة التي كان يقود بها هذا الرجل فارس دكالة..ففي عهده كل الفرق كانت تحسب ألف حساب للفارس بما فيهم الوداد والرجاء وكبار الفرق المغربية..ونفس الشيء حصل في الفترة التي جاءت بعده..لكن ما يحصل الآن يختلف تماما..والدليل هي النتائج التي حصدها..والمشاكل التي وقعت

الدفاع الذي أحرز لقب كأس العرش مع بنشيخة..ومع مكتب مسير يعرف ماذا يفعل..وبلاعبين في المستوى..وقبل لعب العديد من النهايات..وأدوارا طلائعية..هو الآن يسير ضد التيار..وأصبح صورة سلبية لكرة القدم الدكالية..التي أنجبت بابا وأسمار.. واللائحة طويلة..فعن أي احتراف يتكلم مكتب المقترض؟..الذي فشل في كل شيء..والدليل هو ما يحصل الآن

أين الدفاع الذي عودنا للظهور بنسبة أكثر من 90 في المئة من أبناء الفريق؟ هل توقفت المدرسة عن الإنجاب؟؟ هل لم تعد الجديدة قادرة على ولادة أسماء أخرى؟؟ من طينة أسمار ورضا وبهلول وبوكري والزنيبي وغيرهم؟؟

ما يعيشه الدفاع الجديدي في هذه الموسم..هو رسالة واضحة وصريحة بأن المشكل أعمق مما يتصوره الجمهور المغربي عامة ومعه الجمهور دكالة خاصة..والمشكل المطروح والمتمثل في الجانب التقني بالدرجة الأولى يتطلب تدخلا فوريا..وحلا جدريا..قبل فوات الأوان..فجماهير الجديدية ليست في حاجة لتصريحات جوفاء

الدفاع عود الجمهور المغربي على تقديم الفرجة..والانتصارات..والأخلاق..ووو.لكن اليوم هو يعاني في صمت رفقة مدرب لم يعرف ما يقدم ولا ما يؤخر..ومعه مكتب ظل صامتا على يحدث..وهو يشاهد ما يجنيه الفريق من كوارث

قبل الختام..المقرب من الدفاع الجديدي أصبح يدرك تماماً أن الداء الذي أصابه ليس له دواء.. في ظل مكتب بقيادة المقترض يتفرج على ما يحصل للفريق مع المدرب الفاشل في عمله..ولم يعد الدفاع قادر على تحقيق الفوز أمام أضعف الفرق..وبعقر الدار..وكأنه من الفرق الجديدة على هذا القسم..مع العلم أنه كان من الفرق التي يحسب لها ألف حساب..لكن هذا كان زمان

ختام الكلام.. بعضهم لا زال يتذاكى ولا يعلم أنه مكشوف منذ زمن

إضافة تعليق

   





Scroll to top