مستشفى محمد الخامس يستقبل حادثة سير خطيرة ببولعوان و المواطنون مستاؤون من خدماته

ADSENSE

الجديدة/ زيادي الجديدي

استقبل مستشفى محمد الخامس بمدينة الجديدة مساء يوم الأربعاء 12 يوليوز الجاري،  ثلاثة أشخاص أصيبوا إصابات خطيرة على مستوى الرأس و ردود على مستوى الكتف و باقي أنحاء الجسم  ، جراء انقلاب  سيارة خفيفة من نوع "هونداي "  كانوا على متنها بالطريق الجهوية رقم 202 بالقرب من  منطقة بولعوان

المصابون و هم اخوين و صديق لهم،  قدموا من مدينة الدار البيضاء بغية القيام  بزيارة لعائلتهم في منطقة حيرش  ببولعوان ، و خلال تناوله لوجبة الغذاء عند أحد الأصدقاء قرروا العودة إلى مدينة الدار البيضاء، فانزلقت بهم  إحدى عجلات  السيارة بحافة الطريق المتهالكة ، مما أدى إلى تدحرج السيارة عدة مرات مخلفة إصابة راكبيها إصابات خطيرة

   هذا و عبر المصابون لموقع -الوطن 24- عن تذمرهم للخدمات المقدمة  بمستشفى محمد الخامس بالجديدة بسبب قلة الأطر ، حيث ظل المصابون في قسم المستعجلات يتألمون من شدة الإصابات طيلة ليلة الأربعاء و صباح يوم الخميس ، دون أن تعطى لهم أدوية لتخفيف الألم عنهم ، اللهم بعض الضماد المحاطة برؤوسهم

كما اشتكى شخص آخر من تدني الخدمات بذات المستشفى ، بعدما قصد المستشفى خلال الساعة الثامنة من صباح يوم الخميس،  رفقة ابنه و هو في حالة حرجة،  من اجل تقديم اسعافات اولية له ، و انه لم يجد أي ممرض او ممرضة  من اجل تقديم الأوكسجين للطفل المصاب بإختناق حاد. و لم يتم تقديم المساعدة له  إلا بعد  مرور ساعة من الزمن

هذا وطالب العديد من الوافدين على مستشفى محمد الخامس من المسؤولين  بضرورة  تحسين جودة الخدمات مع توفير الموارد البشرية و مراقبة ضبط أوقات دخول و خروج بالنسبة لبعض الممرضين و الأطباء خصوصا انهم في موقع حساس،  و أن  المواطنين هم في حاجة  لخدماتهم في أية لحظة ، كما طالبوا أيضا بتفعيل و تشغيل الكاميرات المتواجدة داخل المستعجلات و استقبال شكايات المواطنين

إضافة تعليق

   





Scroll to top