ندوة صحفية لفريق الكاك لتقديم المدرب عبد الرزاق خيري

ADSENSE

القنيطرة/ محمد دادي

   رغم عدم استدعائنا بشكل رسمي مثل باقي الأنشطة الأخرى للنادي رغم أننا كنا دائما السباقين إلى الحدث ونقل كل الأخبار بأمانة إلى القارئ والمتتبع للشأن الرياضي ، فإننا اعتمدنا على مجهوداتنا الخاصة لحضور هذه الندوة الصحفية والتي عرفت بعض الملاسنات والتساؤلات بسبب غياب دور المكتب المسير في إبلاغ جميع ممثلي وسائل الإعلام بدون استثناء ، أي شخص كيفما كان ودون أية محاباة لأن مثل هذه السلوكات تخدش الجسم الصحفي حيث يبقى الإعلامي في بعض الأحيان آخر من يعلم وسدادة لبعض الثغرات عندما يتم استدعاؤه في آخر لحظة ، وتبقى المنابر الإعلامية رغم اختلاف التحاليل والتعاليق هي في خدمة الرياضة ودعما أساسيا للأندية الوطنية وتحفزها دائما من أجل العطاء والارتقاء إلى ما هو أفضل وخصوصا إذا تعلق الأمر بفريق عريق اسمه النادي القنيطري الذي تأسس سنة 1938 ، ومن حق النادي اليوم أن يكون ضمن طابور المنافسين على درع البطولة وكذلك أحد المنافسين على الكأس الغالية كأس العرش ، وكانت هذه الطوحات إحدى النقط الأساسية التي تناولها رئيس النادي أنس البوعناني في افتتاح الندوة ، وقال أنه بعد مرور موسمين من التسيير ومعاناة النادي خلال البطولة حيث كاد أن يفقد مكانته بالقسم الأول حان الوقت لوضع استراتيجية عمل تعتمد أساسا على التنافس لتحقيق أحد الألقاب خلال الموسم المقبل وقال بأن اختيار المدرب المقتدر عبد الرزاق خيري كمدرب لفريق الكاك يندرج في سياق البحث عن الألقاب وبناء فريق قوي ومنسجم ، أما تدخل المدرب عبد الرزاق خيري بعد مراسيم توقيع العقد بين رئيس النادي والمدرب ، فقد انحصر حول الأسباب لقبول تدريب الكاك رغم عدة عروض وآخرها عرض تدريب فريق المغرب الفاسي والتي تعود إلى تاريخ النادي العريق وإعجاب عبد الرزاق خيري بالفريق منذ أن كان لاعبا بفريق الهلال الرباطي ، وتربطه علاقات حميمية مع اللاعبين القدامى لفريق الكاك ولم ينس يذكر التمريرة الرائعة من المدافع العبد خليفة لاعب الكاك في مونديال 1986 ضد فريق البرتغال والتي سجل على إثرها عبد الرزاق خيري هدفا تاريخيا ، وكذا الدور الفعال للمستشار التقني يوسف شيبو ، وقال بأنه سيعمل على واجهتين الأولى وهي اللعب أدوار طلائعية في البطولة وتكوين فريق المستقبل بتنسيق مع مدربي الفئات الشابة ، وقال كذلك بأن الجمهور القنيطري الكبير هو الآخر كان سببا في قبول العرض وتدريب الكاك ومن أجل بناء فريق تنافسي ، قال بأنه سيشرف على الانتدابات الجديدة حسب الإمكانيات المادية للفريق ، أما كلمة المستشار التقني يوسف شيبو فقد انحصرت في رغبته في إعادة الهيبة للفريق وجعله فريقا تنافسيا ، وفي هذا الإطار سيقدم للنادي مشروعه التقني والذي يرتكز أساسا على التكوين وإعطاء الأولوية لأبناء النادي مع الاعتماد على عنصر التخطيط لبلوغ الأهداف والوصول إلى بناء فريق قوي في مستوى تطلعات الجمهور ، للإشارة مدة العقد بين الطرفين هي سنتان مع الاحتفاظ على سرية الأجرة الشهرية للمدرب ، والأهداف هي بلوغ المرتبة الخامسة أو السادسة من البطولة والتركيز على كأس العرش وبلوغ المراحل النهائية والطاقم التقني يتكون إلى جانب المدرب عبد الرزاق خيري كل من عبد الحليم بوردي كمعد بدني ومدرب حراس المرمى عزيز سيبوس ومن المحتمل أن تسند مهمة المدرب المساعد للاعب السابق للنادي القنيطري المحجوب بكري.

إضافة تعليق

   





Scroll to top