نيويورك تايمز: تهديد القاعدة في اليمن لا يزال قائما رغم الجهود الأمريكية

ADSENSE

الوطن24/عن نيويورك تايمز

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، أنه رغم تكثيف الضربات الأمريكية ضد تنظيم القاعدة في اليمن، لم يتراجع تهديد التنظيم بشكل كبير

وقالت الصحيفة، على موقعها الإلكتروني، اليوم الأحد، إن الولايات المتحدة ضاعفت ضرباتها الجوية هذا العام ثلاثة أمثال ضد فرع تنظيم القاعدة فى اليمن بالإضافة إلى تمكن حلفاء واشنطن من طرد المسلحين من معاقلهم الساحلية وتفاخر البنتاجون مؤخرا بقتل أحد قادة القاعدة الرئيسيين وتعطيل عمليات المنظمة، غير أن كبير مسئولى مكافحة الإرهابي في الولايات المتحدة وغيره من محللي الاستخبارات الأمريكية اعترفوا رغم كل ذلك بأن هذه الحملة العسكرية أدت بالكاد إلى تراجع قدرة القاعدة على استهداف مصالح الولايات المتحدة

ونقلت الصحيفة، عن نيكولاس راسموسن، الذي استقال من منصبه الشهر الجاري كرئيس للمركز الوطني لمكافحة الإرهاب فى الولايات المتحدة بعد ثلاث سنوات، قوله:لا یمكن الشعور بعد بأننا نتجاوز المشكلة فى الیمن، إذ أنها لا تزال واحدة من أكثر التهديدات الصعبة في عملنا لمكافحة الإرهاب فى الوقت الراهن

وأوضحت الصحيفة، أنه بينما يشيد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بزوال الخلافة المزعومة التي أعلنها تنظيم داعش فى العراق وسوريا، فإن التهديد باحتمالية شن هجوم إرهابي - من المرجح أن يستهدف طائرة تجارية - من المناطق التي تعمها الفوضى وغير الخاضعة لأي سلطة حكومية، لا يزال يتصدر قائمة الإدارة الأمريكية المتعلقة بمخاوف الإرهاب

وأضافت أن الحملة الأمريكية ضد تنظيم القاعدة هى حملة عسكرية مختلفة فى جزء مختلف من اليمن، غير تلك التي تسببت في الكارثة الإنسانية بالدولة، لافتة إلى أن اليمن، وهى واحدة من أفقر دول العالم العربي قد تزلزلت بسبب الصراع الأهلي المشتعل منذ أن قامت مليشيا الحوثى باقتحام العاصمة صنعاء عام 2014، ثم أطاحوا بحكومة الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى، شريك أمريكا الرئيسي فى مكافحة الإرهاب

إضافة تعليق

   





Scroll to top