وزير السياحة يشارك في أشغال منتدى التحديات المستقبلية لصناعة السياحة بمدريد

ADSENSE

الوطن24/ماب

افتتحت يوم الثلاثاء بمدريد ، أشغال "منتدى التحديات المستقبلية لصناعة السياحة " الذي ينظم في إطار معرض السياحة الدولي (فيتور 2015) بمشاركة ممثلين عن عدة دول من بينها المغرب.

وافتتح فعاليات الملتقى رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي بحضور وزير الصناعة والطاقة والسياحة، خوسيه مانويل سوريا، و عدد من المسؤولين من بينهم وزير السياحة، لحسن حداد الذي يقود وفدا مغربيا هاما للمشاركة في الدورة ال 35 ل (فيتور 2015 ) التي سيعطي انطلاقتها غدا الأربعاء العاهل الاسباني الملك فيليب السادس والملكة ليتيسيا.

واستعرض ماريانو راخوي في كلمة الافتتاح وضعية قطاع السياحة وأهميته بالنسبة للاقتصاد الاسباني مشيرا الى أن بلاده تعد من الدول العشر الاوائل من حيث البنية التحتية للسياحة، ورابع دولة في العالم من حيث تنافسية السياحة.

وأضاف راخوي أن بلاده استقبلت سنة 2014، نحو 65 مليون سائح، بزيادة قدرها 7.1 في المائة مقارنة مع سنة 2013، في حين بلغت عائدات السياحة نحو 63 مليار أورو بزيادة قدرها 6.5 في المائة مقارنة بالعام السابق.

ويشارك في المنتدى العالمي للسياحة بإسبانيا الذي تنظمه وزارة الصناعة والطاقة والسياحة ، عدد من المسؤولين والخبراء الذين سيناقشون التحديات المستقبلية لصناعة السياحة و تأثير السياحة على الاقتصاديات الوطني.

ويساهم السيد حداد في حلقة نقاش حول " أثر السياحة على تطوير البنية التحتية" ، كما سيتطرق للأثر الإيجابي لصناعة السياحة المغربية على النمو الاقتصادي، والتنمية الاجتماعية، والبنية التحتية، الأساسية والسياحة.

ويتضمن برنامج المنتدى أيضا ندوة في موضوع تأثير التحولات الديموغرافية والاقتصادية والاجتماعية في صناعة السياحة فضلا عن فضاء للحوار حول دور التكنولوجيات الجديدة والابتكار في مجال تدبير قطاع السياحة.

للإشارة ، سيشارك وفد هام من وكالات الأسفار المغربية ، في الدورة 35 للمعرض الدولي للسياحة "فيتور-2015"، الذي سينظم الى غاية فاتح فبراير المقبل بمدريد.

كما يشارك الوزير، يوم 29 يناير الجاري في ندوة وزارية تنظم بمبادرة من "مؤسسة البيت العربي" و"منظمة السياحة العالمية"، حول موضوع "تطوير سياسات واستراتيجيات التنمية السياحية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.".

وسيساهم السيد حداد، يوم 29 من الشهر الجاري كذلك، في أشغال الدورة السادسة لمنتدى السياحة حول الاستثمار وفرص الأعمال بإفريقيا، بمداخلة حول التجربة المغربية في مجال الاستثمار في الرأسمال البشري خلال المائدة المستديرة الأولى حول "الاستثمار في الرأسمال البشري.

ومن المتوقع حضور نحو 120 ألف مهني من 165 بلدا، من بينها المغرب، في فعاليات الدورة 35 لمعرض فيتور للسياحة الدولية 2015. وقد عرفت الدورة السابقة ( فيتور 2014) حضور أزيد من 200 ألف زائر و مشاركة 9083 مقاولة ومؤسسة من 165 دولة.

إضافة تعليق

   





Scroll to top