وهبي: أعتكف على جعل اللائحة الوطنية للشباب والنساء أكثر ديمقراطية وشفافية

ADSENSE

الوطن24

أكد القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة عبداللطيف وهبي خلال لقاءات مكثفة بكل من مدينة تارودانت وإقليم تالوين أن المغرب مقبل على فثرة فاصلة في تاريخه السياسي.

وأضاف النائب البرلماني عن دائرة تارودانت الشمالية خلال هذه اللقاءات التي خصصت لمدارسة قوانين الانتخابات الترابية الجديدة، أن المغرب أمامه فرصة مواتية لتنزيل نظام الجهوية المتقدمة، تنزيلا صحيحا بنخب جديدة في المستوى قد يقطع مع الممارسات العرجاء في السابق والتي أثرت على صورة السياسي والسياسة عموما.

وحث وهبي في لقاء مع العديد من الشباب من إقليم تارودانت على ضرورة لعب الشباب لدور ريادي خلال المحطة المقبلة من خلال العمل على ترشيح نخب شابة كفئة نزيهة تكون قادرة على تنزيل الغايات والأهداف الكبرى للمشرع في القانون التنظيمي الجديد الخاص بالجهات.

كما شكلت هذه اللقاءات مناسبة أمام نائب رئيس مجلس النواب لتدقيق الكثير من المغالطات التي صاحبت إعداده لمقترح قانون خاص باللائحة الوطنية للشباب، مجدد للتأكيد على أن خيار اللائحة الوطنية تم استغلاله من القيادات الحزبية ومن النافذين في الأحزاب وتم تنزيله بطرق غير ديمقراطية وهو ما دفع به إلى الاعتكاف على طرح خيارات بديلة دقيقة تهم اللائحتين الوطنيتين للشباب والنساء معا لتكون أكثر ديمقراطية ولتمنح الفرصة الحقيقية أمام الشباب الكفء من المغرب العميق للوصول إلى البرلمان بكل شفافية وديمقراطية.

إلى ذلك شكلت هذه اللقاءات فرصة مواتية لتدارس القوانين التنظيمية الخاصة بالانتخابات الترابية الجديدة، بعد توزيع نسخ منها على جميع المشاركين وبخاصة من رؤساء الجماعات والمستشارين والشباب بالإقليمين وهو ما مكن من إشراك النخب والفعاليات المحلية في المساهمة في مناقشة هذه القوانين وتقديم اقتراحاتها ووجهات نظرها للنائب البرلماني وهبي قصد طرحها في المناقشات العامة داخل البرلمان.

إضافة تعليق

   





Scroll to top