القرضاوي: أختلف مع داعش و أرفض محاربتهم أمريكياً

ADSENSE

الوطن24

عبر يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عن خلافه مع داعش في الفكر والوسيلة مؤكدا رفضه أن تكون أمريكا هي من تحاربهم.

وأشار القرضاوي إلى أن أمريكا لا تحركها قيم الإسلام بل مصالحها وإن سفكت الدماء.

وقال القرضاوي في تغريدة له على صفحته الشخصية في "تويتر" : أنا أختلف مع داعش تماما في الفكر والوسيلة لكني لا اقبل أبدا أن تكون من تحاربهم أمريكا التي لا تحركها قيم الإسلام بل مصالحها وإن سفكت الدماء.

وتقود الولايات المتحدة الأمريكية خطة عالمية لمحاربة داعش و تستمر ضرباتها الجوية لأهداف تابعة للتنظيم، في الوقت الذي يقوم فيه وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بجولة في عدد من الدول بهدف حشد الدعم للإستراتيجية الأمريكية الرامية لمحاربة مسلحي داعش.

وتوالي الحكومة العراقية تأكيداتها بان تنظيم داعش يشكل خطرا على العراق ودول المنطقة.

من ناحية أخرى يشارك حوالي 20 بلدا في مؤتمر تستضيفه العاصمة الفرنسية باريس بعد غدٍ بهدف محاربة مسلحي تنظيم داعش.

الجدير بالذكر أن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" يستولي حاليا على مناطق واسعة في العراق كما نفذ هجمات متعددة على عدد من المدن والمناطق خلفت آلآف القتلى وأدت الى موجة نزوح واسعة وظروفاً إنسانية بالغة القسوة.

إضافة تعليق

   





Scroll to top