مستخدمو وكالة التنمية الاجتماعية يخوضون اضراب وطني احتجاجا على عدم التزام الحقاوي بوعودها

ADSENSE

الوطن24: تخوض النقابة الوطنية لوكالة التنمية الاجتماعية إضراب وطني إنذاري يوم 25 شتنبر 2013 على خلفية عدم احترام الاطراف الموقعة على اتفاق 27 يونيو 2011  لالتزاماتها بخصوص تعديل النظام الاساسي .

وطالبت النقابة في بلاغ توصلت به " الوطن24"،  بضرورة مراجعة النظام الأساسي للوكالة بما يستجيب لتطلعات شغيلتها و يرفع الحيف عنها، وتمكين أطر الوكالة من جميع الامتيازات التي وردت في مذكرة السيد رئيس الحكومة بأثر رجعي ، مع المراجعة الشاملة لعملية الترقي في الرتبة و الدرجة لكافة الأطر ، و ضرورة النظر في وضعية الأشخاص الذين تجاوزوا سن 45 سنة و تمكينهم من الرخصة الاستثنائية، و تسوية و ضعية المهندسين داخل الوكالة، و توفير سبل التنقل للأطر لتحقيق المهام الميدانية المنوطة بهم، مع إقرار هيكلة جديدة تستجيب لتطور الوكالة العددي و المجالي و النوعي.

وحملت النقابة  جميع الاطراف الموقعة على اتفاق 27 يونيو  2011 نتيجة ما ستِؤول إليه الأوضاع  داخل الوكالة ،

واكدت النقابة ان " شغيلة وكالة التنمية الاجتماعية منذ ما يربو عن عقد من الزمن و هي ترزح تحت وطأة جمود النظام الأساسي الذي عفى عنه الزمن و توسمنا أن نجد في السيدة الوزيرة الدعم و المساندة لمطالبنا العادلة و المشروعة  فتطلعنا إلى أفعال تصدق الأقوال و ظل الأمل يحدونا بأن نجد أفئدة واعية و أذانا صاغية و أجوبة شافية، لمراسلات عديدة و إجماعات كان اولها مع السيدة الوزيرة بتاريخ 20 أبريل 2012 و توالت بعد ذلك اجتماعات أخرى و نداءات شديدة فكانت الردود واهنة غير سديدة و ظلت لا تراوح التسويف و إجراء تقييم مقارنة، و خلق لجنة للتشاور والدراسة فرفعنا الأمر إلى أنظار مجلسنا الإداري الموقر فما كان من رئاسته إلا أن  لوحت بظروف الحكومة العصيبة و التمست للمالية أعذار عجيبة، و على الرغم من ذلك آثرنا على أنفسنا أن نجنح إلى الحوار متمسكين بضرورة عقد لقاء رباعي الأطراف یجمع بین الإدارة والنقابة والوزارة الوصیة ووزارة المالیة، لنقف على حقيقة الأمور و مجرياتها حتى يتسنى لنا بناء موقف يستند إلى معطيات دقيقة و أكيدة...."

إضافة تعليق

   





Scroll to top