نيويورك تايمز: واشنطن تعتقد إن التسجيل المصور لذبح الرهينة كاسيغ صحيح

ADSENSE

الوطن24

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز اليوم الأحد أن الحكومة الأميركية تعتقد أن التسجيل المصور الذي يفترض انه يعرض الرأس المقطوع للأميركي بيتر كاسيغ حقيقي وان كاسيغ قد مات.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أميركي كبير قوله إن قناعة الحكومة تتزايد بأن التسجيل المصور حقيقي وان كاسيغ مات. وقالت الصحيفة ان أجهزة المخابرات الأميركية كانت قد تلقت دلائل قوية على أن قوات تنظيم الدولة الإسلامية قتلته.

وكاسيغ عامل إغاثة وسبق أن خدم في الجيش الأميركي واعتبر في عداد المفقودين بعد مرور أكثر من عام على اختفائه في سوريا.

إضافة تعليق

   





Scroll to top