الجديدة : هيئة التدريس بمنطقة أولاد فرج و وضواحيها تعاني من الإنقطاعات المتكررة و المفاجئة للتيار الكهربائي

ADSENSE

الجديدة/ زياد الجديدي

مازالت بعض المؤسسات التعليمية الواقعة بكل من تراب جماعتي أحد أولاد فرج و خميس متوح بإقليم الجديدة ، تعاني الويلات من الانقطاع المتكرر للكهرباء ، خصوصا خلال فترة الشتاء و ما تعرفه المنطقة من نزول زخات كبيرة من الأمطار

هذا و يشتكي عدد كبير من رؤساء المؤسسات التعليمية و معها الطاقم التربوي ، من الإنقطاعات المتكررة و المفاجئة للتيار الكهربائي، و التي تؤدي إلى  إلحاق اضرار كبيرة بالاجهزة الكهربائية  و معدات المؤسسة التي تتعرض للتلف ، مما يؤدي إلى تعطيل مصالح المؤسسة و معها التلاميذ ، خاصة مع الدخول المدرسي و ما يترتب عن ذلك من تأخير  لعدة إجراءات إدارية ضرورية  مرتبطة التلاميذ و أبائهم: شهادة المغادرة -تسجيل التلاميذ بمنظومة مسار

هذا و تطالب  هيئة التعليم منطقة أحد أولاد أفرج و خميس متوح من المكتب الوطني للماء و الكهرباء، بضرورة إيجاد الحل العاجل لهذا الإنقطاع المتكرر للكهرباء و بدون سابق إنذار ، و ما يلحق بذلك من أضرار مادية جراء إتلاف الأجهزة الإلكترونية المنزلية و المعدات الموجودة بالمؤسسات التعليمية

إضافة تعليق

   





Scroll to top