لوموند:أنباء عن استهداف طائرات التحالف لموكب البغدادي‎

ADSENSE

الوطن24

قالت صحيفة لوموند الفرنسية إن غارات جوية تابعة للتحالف الدولي، استهدفت موكباً لتنظيم داعش يعتقد أن فيه زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وقالت مصادر من المنطقة نقلا عن الصحيفة إن ابو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش كان ضمن الموكب في مدينة القائم القريبة من الحدود السورية.

ونقلت الصحيفة أن البغدادي ربما كان المستهدف الحقيقي من الغارة، التي أوقعت 17 من المسلحين ومن بينهم عدد غير محدد من القيادات العليا، بعد وصول معلومات استخباراتية عن تحركه في المنطقة المستهدفة.

وقالت إذاعة التنظيم، إن ثلاثة أشخاص أصيبوا في الغارة التي شنها التحالف، دون الإشارة إلى ضحايا داعش.

وفي المقابل، قال مصدر طبي من مستشفي القائم الواقعة على مسافة 330 كيلومتراً شمال بغداد إن 29 عنصرا من المنتمين لداعش، أصيبوا بشكل متفاوت ووصلوا المستشفى للعلاج.

وقال مصدر طبي في مستشفى الرطبة، إن 17 جثة وصلت مستشفى الرطبة، بعد غارة ثانية للتحالف على المنطقة القريبة من الحدود العراقية السورية.

لكن وزارة الدفاع العراقية تقول إن الضربة نفذتها طائرات عراقية وقالت في بيان أنه "استناداً على ورود معلومات استخباراتية دقيقة تمكنت طائرات القوة الجوية من توجيه ضربة ناجحة لأحد أوكار عصابات داعش الإرهابية كان يعقد فيه اجتماع لكبار قادة داعش في مدينة القائم- المحمودية حيث تم إصابة الهدف وقتل العشرات منهم.

إضافة تعليق

   





Scroll to top