مؤيدو استقلال كتالونيا يسحبون أموالا بأجهزة التوزيع تعبيرا عن احتجاجهم

ADSENSE

الوطن24/وكالات

قام مؤيدون لقضية استقلال كتالونيا الجمعة، بسحب مبالغ كبيرة أو رمزية من الأموال للاحتجاج على الحكومة الإسبانية والمصارف التى نقلت مقارها إلى خارج المنطقة

وقالت المحامية روزير كوبوس (42 عاما) التي سحبت 1714 يورو الذي يطابق السنة التي استولت فيها قوات الملك فيليبي الخامس على برشلونة، إنها طريقة للاحتجاج. لا نريد أن نلحق أي ضرر بالاقتصاد الإسباني أو الكتالوني

وقام فيليبى الخامس بعدها بتقليص حقوق المناطق التى وقفت ضده فى حرب الخلافة. ويرى الكاتالونيون في هذا التاريخ رمزا لخسارتهم استقلالهم

وأضافت كوبوس :إنها الطريقة الوحيدة ليعبر فيها الكتالونيون عن اعتراضهم على موقف الدولة الإسبانية

ودعت جمعيتان انفصاليتان هما الجمعية الوطنية الكتالونية و"أومنيوم الثقافية" الناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي إلى عدد من "التحركات السلمية المباشرة" تعبيرا عن استيائهم من حكومة ماريانو راخوي، خصوصا عبر سحب الأموال "من الأفضل بين الساعة الثامنة والساعة التاسعة" في المصارف الخمسة الكبرى

وسحب جواكيم كوربي الناشر البالغ من العمر 58 عاما من المصرف 155 يورو يلوح با بفخر، وقال "إنه مبلغ رمزي للاحتجاج والضغط على الحكومة الإسبانية". وتلوح الحكومة باستخدام المادة 155 من الدستور الذي يسمح لها بانتزاع صلاحيات منطقة تتمتع بحكم ذاتي

وقبيل الساعة الثاني، كان خمسة أو ستة أشخاص ينتظرون أمام صراف آلي تابع لكايغا بنك في إحدى جادات برشلونة

وقالت مارتا أرخيلاغا السكرتير الأربعينية التي كانت تحمل صحيفة "لافانغارديا" إنها جاءت لسحب 200 يورو "إضافية". وأوضحت أنها "مبادرة رمزية وستسجل وسنرى كم شخصا قاموا بسحب أموال بين الثامنة والتاسعة

وأضافت:بهذه الطريقة سيرون لان هناك تشكيكا في (نسبة) المشاركة. سنرى كم شخصا فعلوا ذلك

إضافة تعليق

   





Scroll to top