مقبرة جماعية في البحر الأبيض المتوسط

ADSENSE

الوطن24/وكالات

كثَّفت السلطات الإيطالية عملياتها البحرية، بحثاً عن ناجين محتملين في كارثة انقلاب قارب كان يقلّ نحو 700 من المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط قبالة سواحل ليبيا. وفي حال تأكُّد غرقهم ستكون هذه الكارثة من بين الأسوأ في سجل أزمة المهاجرين. وقال رئيس الوزراء المالطي إن "هناك مأساة وإبادات جماعية، في حين دعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إلى اجتماع عاجل للاتحاد الأوروبي لاتخاذ إجراءات طارئة".

وذكرت منظمة أطباء بلا حدود أن أكثر من 20 ألفاً، غالبيتهم من الشرق الأوسط وأفريقيا، لقوا حتفهم في البحر المتوسط، الذي تحوّل إلى مقبرة جماعية في السنوات الــ 15 الأخيرة، أثناء محاولتهم البحث عن حياة أفضل في أوروبا.

إضافة تعليق

   





Scroll to top