صحفية الوسط:ثاني حكم بالحبس ضد ناشطة بحرينية خلال 5 أيام

ADSENSE

الوطن24

قضت محكمة بحرينية، أمس الثلاثاء، بحبس الناشطة المعارضة، زينب الخواجة، لمدة سنة و4 شهور، وذلك بعد 5 أيام من إصدار حكم ضدها

وقالت صحيفة الوسط البحرينية، إن المحكمة الصغرى الجنائية الأولى قضت بتأييد حبس الناشطة زينب الخواجة في قضيتين بحقها، بحبسها شهرين على ذمة كل قضية، واللتان تتعلقان بإتلاف منقولات تابعة لوزارة الداخلية.

وبينت الصحيفة أن القضية الثالثة والمتعلقة بإهانة موظف عام فقد قضت فيها المحكمة بحبس زينب الخواجة لمدة سنة.

وتعد هذه أحكاما غير نهائية يمكن الطعن فيها بالاستئناف.

وكانت محكمة بحرينية قد قضت، الخميس الماضي، على زينب الخواجة بالسجن 3 سنوات بتهمة "إهانة الملك" بعدما مزقت صورته داخل محكمة في أكتوبر الماضي.

وبالأحكام الأخيرة يبلغ إجمالي العقوبة ضد الخواجة 4 سنوات و4 شهور

وكانت محكمة بحرينية قد قضت الاثنين قبل الماضي بحبس الناشطة الحقوقية البحرينية مريم الخواجة لمدة عام بعد إدانتها بالاعتداء على شرطيتين في 30 غشت الماضي.

يُذكر أن مريم وزينب هما ابنتا الحقوقي عبد الهادي الخواجة من قياديي الحركة الاحتجاجية التي اندلعت في البحرين في 14 فبراير 2011، والذي يقضي حكما بالسجن المؤبد بتهمة قلب نظام الحكم.

إضافة تعليق

   





Scroll to top