تسريب صوتى جديد لابنة أردوغان تدين والدها بقضية رشوة

ADSENSE

تقدم  أومت أوران، نائب حزب الشعب الجمهورى المعارض بتركيا، باستجواب برلمانى بشأن تسريب صوتى جديد لابنة رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوغان يوضح اختيارها هى ووالدتها فيلتين، بمساعدة أحد رجال الأعمال المتورطين فى فضيحة الفساد الأخيرة، لتعد فضيحة جديدة لرئيس الوزراء وتورطه فى قضايا رشوة مقابل التصريح بأعمال غير مشروعة بالبلاد، بحسب ما نقلته صحيفة "توداى زمان" التركية.
وأوضحت الصحيفة أن أومت أوران، تقدم بالسؤال البرلمانى بعد أن تبين أن التسجيل الصوتى ل"سمية" ابنة أردوغان مع أحد رجال الأعمال المتورطين فى قضية الفساد الأخيرة، يوضح اختيارها هى وأمها فيلّتين، تقول عنهما وسائل إعلام إن أردوغان أخذهما كرشوة مقابل تسهيل الحصول على تراخيص بناء 8 فيلات لرجل الأعمال بعد مواجهته صعوبات فى الحصول على تلك التصاريح.
وكشف "أوران" أن ابنة أردوغان أخبرت رجل الأعمال مصطفى لطيف توباش فى المكالمة أنها ووالدتها ألقيا نظرة على رسوم بناء الفيلات، فى إحدى مقاطعات مدينة أزمير، وأعجبتا باثنتين منها، فى الوقت الذى نفى فيه "أردوغان" أن يكون قد حصل على الفيلتين، وقال إن "الفيلات ملك صديقه الذى يعرفه منذ 25 عامًا".
وفى السياق ذاته رد أوران على نفى أردوغان متسائلاً: "إذا كانت الفيلات ليست ملك أردوغان كما ادعى، ما الذى يجعل ابنته تناقش تفاصيلها؟"، مضيفًا: "كيف يقول أردوغان إن الفيلات بنيت منذ 25 عامًا، فى حين أظهرت الصور التى جرى التقاطها عبر موقع "جوجل إيرث" أن المنطقة كانت خالية

 

عن النهار المصري

إضافة تعليق

   





Scroll to top