هؤلاء هم من تواصلوا مع منظمة "مراسلون بلا حدود" قصد التضامن مع المهداوي

ADSENSE

الوطن24/الرباط

أكدت مصادر"الوطن24"أن  ابتسام لامين مندوبة الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة وحماية المال العام بألمانيا هي من ربطت الاتصال المباشر مع "مراسلون بلا حدود" و"منظمة العفو الدولية" قصد التضامن مع حميد المهداوي والمطالب بإطلاق سراحه لعدة اعتبارات.

وأكدت نفس المصادر أن الاتصالات المباشرة  والمتواصلة كانت من طرف المندوبة وبتنسيق مع السيد الأمين العام للشبكة عيسى عقاوي.

وأكدت نفس المصادر على هناك تنسيق على أساس تنظيم ندوة بحضور صحافة دولية والعديد من الحقوقيين لمناقشة هذا الموضوع،وذلك بغية إطلاق سراحه

وكانت منظمة "مراسلون بلا حدود" قد طالبت بإطلاق سراح حميد المهداوي،والعديد من الصحفيين.

إضافة تعليق

   





Scroll to top