ريال مدريد يعلن تعاقده رسميا مع رودريغيز

ADSENSE

الوطن24

أعلن ريال مدريد الأسباني بطل أوروبا الثلاثاء، تعاقده مع الكولومبي جيمس رودريغيز هداف البرازيل من موناكو الفرنسي لمدة ستة مواسم.

ولم يكشف الفريقان عن قيمة العقد الذي أشارت تقارير انه ناهز 80 مليون أورو، وبحال تأكدت سيصبح رابع أغلى لاعب في العالم بعد الويلزي غاريث بايل والبرتغالي كريستياينو رونالدو في ريال مدريد والاوروغوياني لويس سواريز المنتقل مؤخرا من ليفربول الانجليزي إلى برشلونة الاسباني.

ويقدم الفريق الملكي رودريغيز (23 عاما)، الذي سجل ستة أهداف لكولومبيا في البرازيل وقادها إلى ربع النهائي، الى الجماهير أمسية الثلاثاء في ملعب سانتياغو برنابيو. وقال رودريغيز بعد أن خضع للفحوص الطبية في مدريد: "أنا في غاية السعادة، سنتحدث لاحقا".

وأصبح رودريغيز ثاني لاعب من العيار الثقيل ينضم إلى فريق المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي في غضون 5 أيام بعد لاعب الوسط الألماني توني كروس الذي وقع الخميس الماضي عقد انتقاله من بايرن ميونيخ الى النادي الملكي وذلك بعد أيام معدودة على مساهمته بقيادة بلاده إلى لقب كأس العالم البرازيل  الذي كان أحد نجومه إلى جانب رودريغيز الذي توج أداؤه الرائع في النهائيات بنيله جائزة أفضل هدف وأفضل هداف.

وكان رودريغيز دون شك المفاجأة السارة في نهائيات النسخة العشرين التي دخل إليها وهو مغمور بعض الشيء نظرا إلى مغامرته الأوروبية التي قادته أولا إلى بورتو البرتغالي ثم إلى موناكو الذي كان صاعدا للتو من الدرجة الثانية، لكنه ترك البرازيل وهو نجم عالمي من الطراز الرفيع جدا. وفرض رودريغيز نفسه نجم البطولة بامتياز رغم وجود لاعبين من طراز الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي رونالدو والبرازيلي نيمار.

 

 وأبى صانع العاب موناكو السابق أن يودع البرازيل دون أن يترك بصمته في مباراته الأخيرة له في بلاد السامبا، إذ سجل هدفه السادس في مباراته الخامسة، ليصبح بالتالي أول لاعب يصل إلى الشباك في المباريات الخمس الأولى منذ أن حقق البرازيلي ريفالدو ذلك عام 2002. كما كان رودريغيز أول لاعب يشارك للمرة الأولى في نهائيات كأس العالم ويسجل أربعة أهداف في أربع مباريات منذ أن حقق الايطالي كريستيان فييري أربعة أهداف في باكورة مشاركاته في نسخة 1998

وقد لا يكون رودريغيز وكروس آخر تعاقدات ريال مع نجوم مونديال البرازيل، إذ يتوجه النادي الملكي إلى ضم الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس من مواطنه ليفانتي، وذلك بعد قيادته بلاده إلى تصدر مجموعتها التي ضمت ثلاثة أبطال سابقين وهي الاوروغواي وايطاليا وانجلترا، والوصول حتى الدور ربع النهائي حيث انتهت مغامرتها على يد هولندا بركلات الترجيح.

إضافة تعليق

   





Scroll to top