لمن أراد أن يستمع للوزيرة حكيمة الحيطي عليه أن يغلق هاتفه النقال

ADSENSE

الوطن24: يوسف قابيل

يبدو أن الوزيرة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة مكلفة بالبيئة حكيمة حيطي، مازالت لم تتعود على علاقتها بالإعلام والصحافة، هذا الأمر عاينه الصحافيون مساء يوم الثلاثاء خلال الندوة الصحافية التي عقدتها الوزيرة لتقديم مشروع البيئة..فقبل أن تدخل الوزيرة للقاعة المخصصة لعقد لندوة، طالب احد مستشاري الوزيرة من الصحافيين عدم تشغيل هواتفهم النقالة... لكي يستمعوا لعرض الوزارة...مما جعل بعض الصحافيين يغادروا القاعة قبل عقد الندوة,...منددين بطريقة تعامل المسؤول الوزاري مع الصحافيين...قائلا" وراه رئيس الحكومة بن كيران لا يطلب منا اغلاق هواتفنا..فكيف بوزارة الحيطي تأمرنا بذلك...؟

في حين وكما عاينت "الوطن24"، اختارت الوزيرة الحيطي التي تعتبر قيادية في حزب الحركة الشعبية، (اختارت) عدم الظهور والبقاء في مكتبها واختيار بعض الصحافيين الذين يحملون كاميرات القنوات العمومية... من اجل اجراء الحوارات...كما لوحظ ارتباك وتعدد المسؤوليات للمكلفين بالاعلام ودوان الوزيرة مما تحولت معه الندوة الصحافية الى شبه " قاعة عرس" كلها ضجيج...الامر الذي اثار سخط الصحاففين وغادروا منهم القاعة.

إضافة تعليق

   





Scroll to top