التهجم على الوزيرة نجاة بلقاسم بسبب اصولها المغربية

ADSENSE

الوطن24:  ا ف ب

دعا رئيس الحزب الاشتراكي جان كريستوف كمباديليس  الى  ادانة قضائية لمجلة "مينوت" الاسبوعية اليمينية المتطرفة التي هاجمت الاربعاء  وزيرة التربية الجديدة نجاة فالو-بلقاسم بسبب اصولها.

  وبعنوان "مغربية مسلمة في التربية الوطنية, استفزاز فالو-بلقاسم" خصصت المجلة  صفحتها الاولى للوزيرة الفرنسية من اصل مغربي (36 سنة) التي تقول انها "نموذجا  ناجحا للاندماج مع معايير الجمهورية".

  وكان تم استدعاء مسؤولي المجلة الى المثول في 24 سبتمبر امام القضاء بعد  ان قارنت في 2013 وزيرة العدل كريستيان توبيرا بقردة لانها سوداء متحدرة من منطقة  غويانا الفرنسية.

  وقال جان كريستوف كبماديليس ان "الصفحة الاولى لصحيفة مينوت تشكل تحريضا على  الكراهية, ويجب ادانتها قضائيا" واضافت الرابطة الدولية ضد العنصرية ومعاداة  السامية (ليكرا) انها خطوة "مخزية" ودعت الى "عدم التسامح مع زارعي الكراهية".  ولدى خروجها من مجلس الوزراء الاسبوعي ردت نجاة فالو-بلقاسم على السؤال بالاستشهاد  بما قاله الفكاهي الفرنسي الراحل بيار ديبروج.

  وقالت "لا اعلم اذا تعرفون عبارة ديبروج التي يقول فيها ان قراءة مينوت يكلف  ارخص بكثير من شراء(كتب الفيلسوف جان بول) سارتر لانه بسعر الصحيفة يمكنك ان تشتري  في الوقت نفسه +الغثيان+ و+الايدي الوسخة+" (في اشارة الى كتابين من كتب هذا  الفيلسوف).

  وقد تعرضت نجاة فالو-بلقاسم التي كانت وزيرة مكلفة بحقوق النساء في الحكومة  السابقة, الى هجمات اليمين المتطرف وقسم من اليمين الذي اتهمها بترويج "نظرية  الجنس" بالتركيز على دور المجتمع في السلوكيات الجنسية.

 

إضافة تعليق

   





Scroll to top