الرئيسية » سياسة
ADSENSEa

سفير اسبانيا بالمغرب: دانييل غالفي لن يرحل للمغرب

الوطن24:  قال السفير الاسباني في المغرب البرطو نافارو، في تصريح لصحيفة الباييس الاسبانية، بأن الديوان الملكي المغربي تباحث مع الحكومة الاسبانية اليوم الأحد الإجراءات التي يجب اتخاذها عقب قرار سحب العفو عن المجرم الاسباني دانيال غالفان فينيا، مغتصب 11 طفلا مغربيا. وأوضح نافارو بأن المدان غالفان فينيا بـ 30 سنة سجنا لا يمكن تسل

. . . إقرء المزيد

الاصالة والمعاصرة يجر الرميد ولعنصر للبرلمان ويعتبر العنف الممارس على المتظاهرين ليس حادثا معزولا

الوطن24: كشف حزب الاصالة والمعاصرة أن ذراعيه البرلمانيين داخل مجلس البرلمان استدعيا على عجل كل من وزيري الداخلية امحند لعنصر والعدل والحريات مصطفى الرميد إلى البرلمان، من أجل مساءلتهما حول الشطط في استعمال سلطتهما الحكومية، وترتيب الأثر القانوني والسياسي عن استعمال العنف والقمع في حق المواطنين. وانتقد بلاغ لحزب الجرار بشدة ا

. . . إقرء المزيد

الأحزاب تستفيق من سباتها بعد سحب الملك للعفو والاستقلال يشكل لجنة حقوقية دولية لمتابعة مغتصب الاطفال في محاكم أوربا

الوطن 24: كما كان متوقعا بدأت بيانات الاحزاب السياسية تتهاطل بعد بلاغ الديوان الملكي الذي صدر أمس الاحد، بسحب الملك محمد السادس عفوه بشكل استثنائي عن مغتصب الاسباني دانيال غلفان، حيث اعتبر حزب الاستقلال أن اغتصاب 11 طفلا يعد جرائم ضد الانسانية لا يمكن أن يشملها العفو وفقا للشرائع الدولية ذات الصلة بحقوق الانسان، بيان حزب الميزا

. . . إقرء المزيد

فعلها الملك وسحب لأول مرة في تاريخ المغرب الحديث عفوا صدر عنه

  للمرة الأولى في تاريخ المغرب الحديث قرر الملك التراجع عن عفو اصدره في حق الاسباني مغتصب الاطفال بيان الديوان الملكي     أعلن بيان للديوان الملكي أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله ، قرر سحب العفو الذي سبق منحه للمسمى دانييل كالفان فينا الحامل للجنسية الاسبانية. وفي ما يلي نص البلاغ: "قرر صاحب ا

. . . إقرء المزيد

بنكيران يلتقي مزوار يوم الاثنين وكل الاحتمالات واردة

الوطن24: قرر اجتماع زعماء التحالف الحكومي الذي انعقد مساء امس بفيلا رئيس الحكومة بحي الليمون عقد جلسة المشاورات الثانية بين عبد الاله بنكيران وصلاح الدين مزوار للتوصل لصيغة مشتركة مع الإبقاء على كل الاحتمالات واردة ومن بينها اللجوء لانتخابات سابقة لأوانها، وبحسب مصادر الوطن 24 فان الاجتماع الذي من المنتظر ان تطرح فيه كل أوراق

. . . إقرء المزيد

لماذا سكت بنكيران في قضية دانييل مغتصب الأطفال؟

الوطن24: بالرغم من أن عبد الإله بنكيران يتحدث في كل شيء بل وأبدى غضبه الشديد خلال مجلس الحكومة الأخير من إهانة امرأة لرجل شرطة، الا انه استسلم لمنطق التحفظ اتجاه فضيحة العفو عن مغتصب الاطفال . المراقبون قرأوا في سكوت بنكيران لبنة جديدة في بناء جسر الثقة مع المؤسسة الملكية رغم تبرؤ القصر الملكي من معرفته ببشاعة الجرائم الجنسية

. . . إقرء المزيد

العدالة والتنمية يقابل قرار العفو بصمت غريب

الوطن24: خلف تأخر حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة عن إصدار بيان حول التداعيات التي خلفها قرار العفو الملكي على مغتصب الاطفال حالة من الاستغراب، خصوصا بعد خروج غريمه التقليدي حزب الأصالة والمعاصرة ببيان يطالب فيه بفتح تحقيق لمعرفة ملابسات الحادث. مصادر من داخل حزب المصباح كشفت ان تردد البيجيدي من اصدار موقفهم مرده تجنب إ

. . . إقرء المزيد

بوانو وطارق يمرمدان شوباني بسبب لجان تقصي الحقائق

الوطن24: عمر الراجي يبدو ان الحبيب شوباني الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني يقضي ساعاته الاخيرة داخل النسخة الاولى من حكومة عبد الاله بنكيران بعد تراكم أخطائه وانقلاباته المفاجئة. ليلة امس تعرض شوباني لوابل من الهجوم من طرف الأغلبية والمعارضة على السواء، اولى طلقات النار خرجت من فوهة عبد الله بوانو الذي ات

. . . إقرء المزيد

عاجل: التجمع الوطني يقرر المشاركة في الحكومة

الوطن24: بوزنيقة: رشيد لمسلم قرر حزب التجمع الوطني للأحرار خلال انعقاد دورته الاستثنائية المنعقدة ببوزنيقة، المشاركة في حكومة عبد الإله بنكيران. وجاء قرار المشاركة بعد ثلاث ساعات من المناقشات بين التجمعيون، اجمع خلالها ممثلو الجهات والأقاليم قبول المشاركة وتعويض حزب الاستقلال.  دورة المجلس الوطني عرفت حضور قيادات من

. . . إقرء المزيد

مزوار يستعين بسيوبيه والأزمة في تونس ومصر من اجل الدفاع عن مشاركة حزبه في الحكومة

الوطن24: بوزنيقة: قال رئيس التجمع الوطني للاحرار في مداخلته في الجلسة الافتتاحية للمجلس الوطني الاستثنائي لحزبه، أن حزب التجمع الوطني مع المصلحة العليا للبلاد، وأنه استوعب التحولات العميقة التي عرفها المغرب والتصدعات الحاصلة، واكد مزوار "ان الوضع العام ليس كارثيا ولكنه لا يطمئن الى حسن العاقبة خاصة مع الانعكاسات الاجتما

. . . إقرء المزيد
Scroll to top